تحطم طائرة ركاب يمنية على متنها 153 شخصا

ايه 310: كارثتان جويتان خلال اقل من شهر

صنعاء - اعلن مسؤول في شركة الخطوط الجوية اليمنية ان طائرة الايرباص اي-310 التي اختفت عن شاشات الرادار تحطمت في البحر على بعد اميال بحرية من جزر القمر وهي تقل 153 راكبا بينهم 11 من افراد الطاقم.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه ان "الطائرة تحطمت في البحر في ساعات الصباح الاولى على بعد اميال بحرية من جزر القمر وهي تقل 142 راكبا و11 من افراد الطاقم".

واضاف المسؤول ان "غالبية الركاب من رعايا فرنسا وجزر القمر" مشيرا الى ان سفنا ارسلت الى المكان بحثا عن احتمال وجود ناجين.

وكان مصدر ملاحي اعلن في بادئ الامر في باريس ان طائرة ايرباص تابعة للشركة اليمنية غادرت مطار رواسي الباريسي وفقدت ليل الاثنين الثلاثاء عن شاشات الرادار بين اليمن وجزر القمر.

واقلعت طائرة ايرباص اي 330-200 تابعة للشركة اليمنية الاثنين من مطار رواسي الباريسي وتوقفت في مارسيليا ثم في صنعاء حيث قام الركاب بتغيير الطائرة واستقلوا طائرة ايرباص اي-310 كما اضاف المصدر نفسه.

واقلعت طائرة الايرباص اي-310 متوجهة الى جيبوتي ثم موروني في جزر القمر حيث كان يفترض ان تهبط عند الساعة الواحدة ليلا بتوقيت باريس (23:00 ت.غ. الاثنين). واضاف المصدر ان الطائرة اختفت عن شاشات الرادار.

وكانت طائرة ايرباص اي-330 تابعة لشركة "اير فرانس" تحطمت في البحر بين البرازيل وفرنسا في 1 حزيران/يونيو وعلى متنها 228 شخصا.