تحريات أميركية حول صلات لجمعيات خيرية كويتية بالارهاب

ابو غيث، اقرب مساعدي بن لادن، من الكويت

الكويت - صرح مسئول بارز بوزارة الخارجية الاميركية في الكويت السبت بأن الولايات المتحدة تسعى حاليا لكشف الصلات المالية التي يشتبه في وجودها بين جمعيات خيرية ومنظمات كويتية أخرى وبين الجماعات الارهابية في جنوب آسيا.
وقد أوفدت واشنطن فريقا يضم ممثلين لمختلف الوكالات الحكومية الاميركية إلى الدولة الخليجية للقيام بمهمة التحري حول الصلات التي يشتبه في أنها تربط جمعيات ومؤسسات خيرية وغيرها من المنظمات في الكويت بالجماعات الارهابية. ومن المتوقع أن يعمل الفريق الاميركي مع المسئولين الكويتيين على مدى الاسابيع القادمة في إطار بهذه المهمة.
كما أجرى وفد من الكونغرس الاميركي يزور الكويت حاليا، محادثات السبت مع برلمانيين كويتيين حول مختلف القضايا بما في ذلك مراقبة الصناديق الخيرية للحيلولة دون تحويل أموال منها بصورة غير مشروعة إلى منظمات مشتبه فيها.
وصرح وليام بيرنز مساعد وزير الخارجية الاميركي لشئون الشرق الاوسط للصحفيين في الكويت بأن واشنطن تنوي التعاون مع الكويت في اكتشاف الروابط المالية المريبة بالجماعات الارهابية.
وقال بيرنز "إن إجراءاتنا لا تستهدف أفرادا أو منظمات في الكويت. ولكنها تستهدف منظمات وأفرادا في جنوب آسيا تربطهم صلات بمؤسسات كويتية".
وكان بيرنز قد وصل إلى الكويت مساء الجمعة وغادرها متوجها إلى البحرين بعد اجتماع عقده مع نائب رئيس الوزراء الشيخ صباح الاحمد الصباح ووزير المالية يوسف الابراهيم.