تاكسي ذاتي القيادة في طريقه إليكم

للرحلات القصيرة

سنغافورة - تقوم سنغافورة باختبارات لسيارات تاكسي ذاتية القيادة بمساعدة من معهد ماساتشوستس للتقنية، وستكون جاهزة للعمل في أحيائها نهاية العام المقبل.

وستستخدم هذه السيارات كسيارات أجرة للمسافات قصيرة المدى للوصول إلى المطار أو محطات القطارات، وذلك لتخفيف الازدحام المروري.

وحسب القائمين على هذا المشروع لا تزال هناك الكثير من العقبات قبل الوصول إلى النسخة النهائية لسيارة الأجرة الذاتية القيادة التي ستستخدم للرحلات القصيرة عبر المدينة وسيتم الترويج لها وبيعها في مرحلة ثانية الى العديد من الدول الراغبة في خوض غمار التجربة المثيرة.

وقال الباحثون في المعهد إن "هناك الكثير من العقبات التي يجب التغلب عليها أولاً حتى يمكن الوصول إلى تصميم نهائي للسيارة، ولتتحرك بحرية وسط شوارع مزدحمة مثل شوارع سنغافورة".

ويريد الباحثون في معهد ماساتشوستس للتقنية أن يتعرفوا أكثر على تصرفات المشاة وكيف يمكن أن تؤثر على سلوك السيارة المستقبلية.

يذكر أن الكثافة السكانية في سنغافورة وصلت إلى 19.725 مواطن لكل ميل مربع، وهو ما يعد تحدياً كبيراً في هذا البلد الصغير.

ويسعى الباحثون الى العمل على دمج خرائط دقيقة ونظام ملاحة عالي الدقة للتأكد من عدم سير التاكسي المبتكرة أو وقوفها في المكان الخطأ.

ويحدث أكثر من 90% من الوفيات العالمية الناجمة عن حوادث الطرق في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل، على الرغم من أنّ تلك البلدان لا تمتلك إلاّ أقلّ من نصف المركبات الموجودة في العالم.

وتقوم العديد من شركات السيارات الكبرى، من بينها "نيسان موتورز" و"أودي" التابعة لـ"فولكسفاغن" و"تويوتا موتورز"، باختبار تكنولوجيا القيادة الذاتية التي تحسن البنية التحتية وتحافظ عليها.

وقال مختص في التكنولوجيا "على المدى الطويل يمكننا التفكير بتصميم سيارات لا تتعرض لحوادث. هل بامكاننا تجنب كل الحوادث؟ هذا هو موضوع عملنا".

وكانت شركتا "نيسان" و"مرسيدس بنز" قد أعلنتا في وقت سابق أنهما تنويان البدء في بيع السيارات ذاتية القيادة بحلول عام 2020.

واعلنت غوغل عن النسخة النهائية من سيارتها الذاتية القيادة منذ يومين.

وازاحت شركة غوغل الستار الاثنين عن سيارتها الأولى ذاتية القيادة ليتزامن اطلاقها مع الاحتفالات باعياد الميلاد واستقبال السنة الميلادية الجديدة.

وقال بيان نشر على موقع التواصل الاجتماعي غوغل بلس "اليوم نكشف عن أفضل هدية عيد يمكننا تصورها: أول بناء حقيقي لنموذج سيارتنا ذاتية القيادة".

وكشفت شركة غوغل مؤخرا وللمرة الأولى في العالم عن نماذج اولية من سيارتها ذاتية القيادة والتي لا تمتلك دواسة بنزين أو فرامل أو حتى مقود.

ورغم مساعدة غوغل في تحسين وتجهيز سيارات تويوتا وليكسوسيس وغيرها بالكاميرات وأجهزة الاستشعارات، إلا أنها هذه المرة قد خرجت بتقنية جديدة آثرت بها نفسها عن الباقين، لتصنع لها مكانا في سوق السيارات.