بورصة دبي للذهب تتجاهل هوس الاندماج

دبي
دبي اكبر سوق للذهب في المنطقة

قال الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع الخميس ان البورصة ستتجنب حمى الاندماج التي تجتاح سائر بورصات السلع الأولية وتركز على نموها الذاتي.

وبورصة دبي للذهب والسلع هي مركز تداول السلع الأولية الرئيسي في المنطقة. وهي ضمن عدد قليل من البورصات التي ظلت مُستقلة في أعقاب موجة الاندماج التي شهدتها السنوات الأخيرة.

وأبلغ مالكولم وول موريس في مقابلة "هدفنا هو المضي في تحسين السيولة لدينا ومواصلة تلبية حاجات السوق مع تنويع محفظتنا".

"لسنا في محادثات مع بورصة دبي للطاقة أو أي بورصة أخرى بشأن اندماج."

وفي مارس/اذار أبرمت مجموعة سي.ام.اي أكبر بورصة للعقود المشتقة في العالم اتفاقا نهائيا لشراء بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) للطاقة والمعادن النفيسة مقابل نحو 9.4 مليار دولار.

وفي 2007 تجاوز حجم التداول في البورصة 910 الاف عقد قيمتها الاجمالية أكثر من 34 مليار دولار. وقد وصل الى 137 ألف عقد قيمتها نحو 9.2 مليار دولار في يونيو حزيران.

وفي مايو/آيار أدرجت البورصة عقدين للنفط الخام الخفيف منخفض الكبريت قابلين للتسوية النقدية -هما عقد خام غرب تكساس الوسيط دبي وعقد خام برنت دبي- وذلك في أكبر منطقة مصدرة للنفط في العالم من أجل السماح للصناديق في المنطقة بالاستثمار في عقود النفط دون تحويل المال الى الخارج.

وقال وول موريس "عقودنا الاجلة الجديدة للخام أثبتت نجاحها وفي أول شهر كامل من تداولها شكلت 27 في المئة من حجم التداول في البورصة.

"هذا الحجم القياسي الذي يقدر بنحو خمسة مليارات دولار يعكس الطلب القوي في المنطقة على أدوات إدارة المخاطر والاستثمار."

ودبي سوق قديمة للذهب فضلا عن تجارة الحلي بالجملة والتجزئة. وتستفيد حركة التجارة من الطلب القوي في العالم العربي والقرب الجغرافي من الهند أكبر سوق للذهب في العالم.

وتداولت الامارة الخليجية 72 ألفا و829 عقدا اجلا للذهب في يونيو بزيادة 41 في المئة من الشهر السابق في حين بلغ اجمالي حجم عقود المعدن النفيس المتداولة منذ تدشين البورصة 439 ألفا و757 عقدا قيمتها 18.9 مليار دولار.

وقالت بورصة دبي للذهب والسلع ان متوسط عدد عقود الذهب المتداولة يوميا سجل 3468 الشهر الماضي وذلك بزيادة 48 في المئة عن مايو/آيار.

وقال وول موريس "انها علامة على الاهتمام المتزايد من المتعاملين في السوق ببورصتنا ... وكلما زادت السيولة جذبت البورصة مزيدا من اللاعبين."

وتقدم البورصة الآن عقودا آجلة في الذهب والفضة والصلب والوقود والنفط الخام والعملات.

وهي لاتزال بصدد اطلاق أربعة عقود آجلة للبلاستيك هذا العام لخدمة صناعة البتروكيماويات سريعة النمو في الخليج الذي لديه نصف مشاريع البتروكيماويات في العالم.

وقال "اننا في المراحل النهائية لتجهيز العقود للاطلاق ونطمح أن نقدم الى عملائنا العقود التي يحتاجونها".