بنوك أنقرة تواجه ضغوطا على الأرباح في 2016

تطبيق 'بال 3' يقلص العائد المصرفي

اسطنبول - قال عدنان بالي رئيس بنك إيش أكبر بنك مدرج في تركيا الجمعة إن تقلبات الأسواق وتشديد القواعد التنظيمية سيضغط على الأرجح على إيرادات ومعدلات كفاية رأس المال للبنوك التركية في 2016.

واضاف بالي في مقابلة أن العائد المتوقع على الأسهم البالغ 10بالمئة والعائد على الأصول الذي يبلغ 2 بالمئة سيشكل تحديا للقطاع.

وتابع "للأسف هناك انطباع بأن البنوك تربح كثيرا جدا. تبلغ ربحية أي قطاع تركي 15 إلى 20 بالمئة في حين أن النسبة تبلغ 10 بالمئة في القطاع المصرفي. العائد على الأسهم الذي خفض إلى 10 بالمئة والعائد على الأصول الأقل من 2 بالمئة لن يدعم القطاع المصرفي."

ومن المقرر أن تطبق تركيا في مارس/اذار معايير \'بال 3\' للقواعد التنظيمية المصرفية العالمية وهو ما يتوقع أن يقلص الأرباح ويجبر البنوك على زيادة معدل كفاية رأس المال.

وقال بالي إن البنوك التركية ستحقق نموا في القروض والودائع بين 10 و12 بالمئة في المتوسط في 2016 ومن المرجح أن يبلغ معدل كفاية رأس المال 14 إلى 15 بالمئة.

وأضاف "في إطار قواعد بال 3 التنظيمية التي ستطبق بدءا من مارس وبالأخذ في الحسبان تكلفة الودائع والقيود على الايرادات من الرسوم والعمولات، سيكون من الصعب تحسين الربحية."