بناء المستوطنات ليس جزءا من الاستيطان الاسرائيلي!

العمل جار في الف وحدة استيطانية

القدس - قالت مصادر حكومية اسرائيلية ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو مستعد لوقف الاستيطان في الضفة الغربية بصورة مؤقتة بناء على طلب واشنطن، من خلال وقف استدراجات العروض للبناء في المستوطنات حتى نهاية 2010.

واتفق نتانياهو مع وزير الدفاع ايهود باراك ووزير الاسكان ارييل اتياس على ابلاغ الولايات المتحدة بالموافقة على اجراء كهذا، على ما افاد مسؤولون كبار في هاتين الحكومتين.

وسيأتي مثل هذا القرار في امتداد امتناع وزارة الاسكان منذ تسعة اشهر عن اصدار استدراجات عروض بدون ان توقف مشاريع البناء الخاصة.

واعلنت حركة السلام الآن الاسرائيلية المعارضة للاستيطان ان اسرائيل لم تصدر استدراجات عروض بشان مشاريع جديدة لبناء وحدات سكنية في مستوطنات الضفة الغربية منذ اشهر عدة.

لكن الحركة اشارت الى انه "حتى في حال اوقفت الحكومة استدراجات العروض بشكل تام، فان 60% على الاقل من اعمال البناء في المستوطنات سيستمر".

وقالت المسؤولة عن ملف الاستيطان في المنظمة هاجيت اوفران ان "اسرائيل اوقفت استدراجات العروض منذ ايار/مايو 2009 سواء في الضفة الغربية او في القدس الشرقية" التي ضمتها الدولة العبرية في حزيران/يونيو 1967.

لكنها اضافت ان "وقف استدراجات العروض لا يتعلق باعمال البناء الجارية لأكثر من ألف وحدة سكنية".