بلاتيني يحصل على اول دعم من العيار الثقيل في معركته ضد الايقاف

'نثق تماما بقدرة بلاتيني المطلقة على قيادة الفيفا'

باريس - اعتبر اتحاد اميركا الجنوبية لكرة القدم السبت ان قرار ايقاف الفرنسي ميشال بلاتيني 90 يوما عن مزاولة اي نشاط من قبل لجنة الاخلاق المستقلة في الاتحاد الدولي (فيفا) "غير متلائم".

وطالب اتحاد اميركا الجنوبية في بيان على موقعة في شبكة الانترنت باعادة النظر في العقوبة التي طالت رئيس الاتحاد الاوروبي للعبة.

وهذا اول دعم من العيار الثقيل لصالح بلاتيني المرشح لخلافة رئيس الفيفا المستقيل السويسري جوزيف بلاتر في الانتخابات المقررة في 26 شباط/فبراير 2016.

واضاف البيان ان اتحاد اميركا الجنوبية "يثق تماما بقدرة بلاتيني المطلقة على قيادة الفيفا"، مؤكدا "قرينة البراءة حق اساسي، وبلاتيني غير متهم بتهمة معينة، وايقافه بشكل موقت يعرض العملية الانتخابية برمتها للخطر باعتباره احد المرشحين".

وختم البيان "اتحاد اميركا الجنوبية يطلب ان يعاد النظر في قرار الايقاف الموقت وان يسمح لبلاتيني بأن يبقى مرشحا لرئاسة الفيفا".

وكانت لجنة الاخلاق المستقلة قررت الخميس ايقاف بلاتر وبلاتيني الفرنسي جيروم فالك الامين العام السابق للفيفا مؤقتا لمدة 90 يوما بسبب فضيحة فساد، والكوري الجنوبي مونغ-جوون تشونغ المرشح بدوره لرئاسة الفيفا لمدة 6 سنوات.

وقال بيان صادر عن الفيفا "قررت غرفة التحكيم في لجنة الاخلاق التي يرأسها هانز يواكيم ايكرت الايقاف المؤقت لرئيس الفيفا جوزيف بلاتر، رئيس الاتحاد الاوروبي ونائب رئيس الفيفا ميشال بلاتيني، وامين عام الفيفا جيروم فالك (اعفي من منصبه في سبتمبر/ايلول) لمدة 90 يوما".

واضاف البيان "قد يتم تمديد فترة الايقاف لـ45 يوما اضافيا".

وتابع "كما تم ايقاف نائب رئيس الفيفا سابقا تشونغ مونغ جوون 6 سنوات وانزلت به غرامة مقدارها 100 الف فرنك سويسري".

واوضح البيان "خلال فترة العقوبة يمنع على هؤلاء ممارسة اي نشاط كروي على الصعيدين المحلي والدولي. يدخل الايقاف حيز التنفيذ مباشرة".