بغداد تعلن اسقاط طائرة ومروحية لقوات الغزو

الصحاف لم يتحدث عن تاريخ اسقاط الطائرات

بغداد - اعلن وزير الاعلام العراقي محمد سعيد الصحاف ان طائرة من طراز "هارير" انفجرت في الجو عندما اطلق عليها عراقيون النار بينما اسقط مقاتلو العشائر مروحية هجومية من طراز "اباتشي" وقتلوا طياريها في العراق.
وقال الوزير العراقي في مؤتمر صحافي الاحد ان مقاتلين من العشائر اسقطوا المروحية في الجنوب في منطقة البصرة وقتلوا طياريها الاثنين، بدون ان يذكر تاريخا لهذا الحادث.
واكد الصحاف ان مقاتلين بعثيين اطلقوا النار على طائرة "هارير" انفجرت في الجو في القادسية وسط العراق، بدون ان يحدد تاريخ ذلك ايضا.
واضاف ان بعض قطع هذه الطائرة تم العثور عليها وكذلك الهوية الشخصية لطيارها.
واكد ان العراقيين "دمروا اربع دبابات" لقوات التحالف الاميركي البريطاني "وقتلوا طواقمها"، مشيرا الى ان "المرتزقة الاميركيين والبريطانيين دفنوا وفقا لشعائرهم".
وفي بغداد هزت انفجارات الاحد اطراف العاصمة العراقية واطلقت المضادات الجوية العراقية نيرانها فيما اعلنت القيادة المركزية الاميركية ان الضربات الجوية تستهدف منشآت قيادة واجهزة استخبارات.
وافيد انه سمع دوي انفجارات بعيدة حوالي الساعة 10:45 التوقيت المحلي (07:45 ت غ). وتعيش بغداد منذ فجر السبت على وقع موجات من القصف الاميركي البريطاني.
واصيب مدني عراقي بجروح في قصف اميركي بريطاني على مركز اتصالات وسط بغداد كان عمال يزيلون عنه ركاما سببه قصف الليلة الماضية.
وفي قطر اعلنت القيادة المركزية الاميركية ان الضربات الجوية الاميركية على بغداد مساء السبت استهدفت خصوصا منشآت قيادة واجهزة استخبارات ومركز تدريب للقوات شبه العسكرية.