بغداد تبحث مع الرياض والمنامة اقامة مناطق تجارة حرة

مهدي صالح يؤكد ان اكثر من نصف تجارة العراق مع الدول العربية

بغداد - اعلن وزير التجارة العراقي محمد مهدي صالح الثلاثاء ان المباحثات مستمرة بين العراق وكل من السعودية والبحرين لاقامة مناطق للتجارة الحرة على غرار المناطق التي وقع العراق على اقامتها مع عشر دول عربية.
ونقلت صحيفة "الرافدين" الاسبوعية عن الوزير العراقي قوله ان "المباحثات مستمرة لاقامة مناطق تجارة حرة مع البحرين والسعودية".
واضاف ان "هناك اتفاقا مبدئيا تم التوصل اليه مع البحرين لاقامة منطقة للتجارة الحرة اضافة الى ان هناك جهودا غير مباشرة لاقامة اتفاق مماثل مع السعودية".
واوضح صالح ان "بغداد تنتظر توقيع اتفاقيات جديدة مع دول عربية اخرى" دون الاشارة الى المزيد من التفاصيل.
واكد ان "توجيهات الرئيس صدام حسين تنص على ضرورة اعطاء الاولوية في تعاملات العراق التجارية والاقتصادية للاقطار العربية الشقيقة"، مشيرا الى ان "تعاملات العراق التجارية مع هذه الاقطار وصلت الى 18 مليار دولار ضمن اطار برنامج «النفط مقابل الغذاء» و26 مليارا ضمن الاتفاقيات الثنائية بين بغداد والدول العربية، وهو ما يمثل 50% من مجمل تعاملات العراق في مجال تجارته الخارجية خلال السنوات الاخيرة".
وفي سعيه الى تطوير علاقاته الاقتصادية مع الدول العربية، وقع العراق اتفاقات للتبادل الحر مع عشر دول عربية هي مصر وسوريا وتونس والجزائر واليمن والسودان وسلطنة عمان وقطر والامارات ولبنان.