بعثة يابانية تنبهر بتقدم مصر عام 1862

العرش والمسرح

الإسكندرية ـ نوادر وكنوز وحكايات من تاريخ مصر المعاصر أصبحت الآن بين يدي القارئ من خلال مجلة "ذاكرة مصر المعاصرة". حيث صدر العدد الثالث من المجلة الصادرة عن مكتبة الإسكندرية في يوليو/تموز 2010 وحمل بين دفتيه كنوزا وصفحات مشرقة من التاريخ المصري.
داخل صفحات العدد يقف القارئ منبهرا أمام حقيقة هامة كشفت عنها "ذاكرة مصر المعاصرة" هي بعثة الساموراي اليابانية التي زارات مصر وانبهرت بمدى التقدم الذي تنعم به. ففي عام 1862، قررت اليابان أن ترسل "بعثة الساموراي" حيث تمر ببلاد كثيرة للوقوف على أسباب نهضتها وتقدمها لتستفيد اليابان من التجارب المختلفة التي خاضتها تلك البلاد للنهوض والتقدم ببلادهم. وانبهر أعضاء البعثة بما شاهدوه في مصر من تقدم علمي وصناعي وزراعي ومدني، فقد عرفت مصر التلغراف والقطار والحمامات العامة والميادين الشاسعة المنظمة وغيرها من العجائب التي سجلوها عن مصر ليستفيد الشعب الياباني والبلاط الإمبراطوري بما تتمتع به مصر!
وأشار الدكتور خالد عزب رئيس تحرير المجلة في مقاله "عندما شاهدْت فرنسا الزرافة لأول مرة"؛ إلى أن فرنسا عرفت الزراف على يد مصر. فأول ما عرفتها فرنسا كانت إهداء من محمد علي باشا لملك شار العاشر. وقص لما تفاصيل الرحلة الشاقة التي خاضتها الزرافة حتى وصلت كهدية نادرة للملك والشعب الفرنسي.
كما ضم العدد مجموعة من المقالات المتنوعة، منها قراءة في تاريخ القضاء المختلط للدكتور لطيفة سالم، وكشف محمود عزت عن سر الخصومة والتنافس الشديد بين النادي الأهلي والزمالك في مقال مميز بعنوان "حسين حجازي .. الحقيقة التاريخية للتنافس بين الأهلي والزمالك"، وروت لنا شيرين جابر قصة المسرح المصري برؤية مختلفة من خلال تناولها للمسرح وعلاقته بالحكام والساسة القائمين على الفن في مصر في مقال بعنوان "العرش والمسرح".
وفي ذكرى مرور 142 عاما على مولد رائد الاقتصاد المصري طلعت حرب، تناولت صفاء خلفية دور طلعت حرب في الاقتصاد المصري وتأسيس بنك مصر، و"قناطر الخير وحكام مصر" لعبدالوهاب شاكر. وتقص لنا سوزان عابد سكرتيرة التحرير تحت باب "حكايات وروايات من مصر" حكاية شيقة شائكة عن قصة حي بولاق، ولكن بعدسة مختلفة تحت عنوان "بولاق.. منتجع الأمراء وترسانة الباشا" حيث تناولت تاريخ بولاق كحي ومنتجع للصفوة منذ عهد المماليك وكميناء تجاري هام على ضفاف النيل. وكشف المقال عن حقيقة تاريخية هي استمرار ميناء بولاق وترسانتها في العمل إلى جانب ترسانة الإسكندرية، وهو ما أكدته الوثائق والمكاتبات التي دعمت الكاتبة بها رأيها.
أما المجتمع المصري فقد نال في هذا العدد صفحات مستقلة تحت باب "عاداتنا زمان" أشارت فيه إيمان الخطيب إلى عادة من عادات المجتمع المصري لا تزال بعض طقوسها موجودة بينا حتى الآن وهي عادة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وليلة الدوسة.
يذكر أن مجلة "ذاكرة مصر المعاصرة" مجلة ربع سنوية تصدر عن مكتبة الإسكندرية ـ مشروع ذاكرة مصر المعاصرة، وهو مشروع المكتبة الرقمية التي تضم تاريخ مصر من عهد محمد علي وحتى نهاية عصر الرئيس الراحل محمد أنور السادات. يرأس تحريرها الدكتور خالد عزب بمعاونة سكرتير التحرير سوزان عابد، والتصميم والإخراج الفني لهاني صابر.
موقع الذاكرة http://modernegypt.bibalex.org