بطولة انكلترا: مباراة سهلة للشياطين الحمر ضد بلاكبيرن

من يوقف سلسلة انتصارات الشياطين الحمر؟

لندن - تعود عجلة الدوري الانكليزي الى الدوران باقامة المرحلة السادسة والعشرين بعد توقفها الاسبوع الماضي لفسح المجال امام اجراء مباريات الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس انكلترا.

ويبدو مانشستر يونايتد المتصدر وحامل اللقب في العامين الاخيرين مرشحا بقوة الى كسب النقاط الثلاث في مباراته امام ضيفه بلاكبيرن روفرز الذي يعاني الامرين في المركز الثامن عشر.

ويدخل الشياطين الحمر المباراة بمعنويات عالية بعدما وسعوا الفارق الى 5 نقاط عن مطاردهم المباشر ليفربول اثر الفوز على فولهام بثلاثية نظيفة الاربعاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة.

ويملك مانشستر يونايتد فرصة ذهبية لتوسيع الفارق الى 8 نقاط في حال فوزه على بلاكبيرن روفرز السبت لان ليفربول سيلعب مع ضيفه مانشستر سيتي الاحد ما سيجعل الضغوط كبيرة عليه لانه لن يكون امامه من خيار سوى الفوز ولو ان النقاط الثلاث ستكون الهدف الاساسي للمدرب الاسباني رافائيل بينيتيز بغض النظر عن نتيجة مباراة الشياطين الحمر.

ويعول مانشستر يونايتد على قوته الضاربة في خط الهجوم الذي يعتبر الافضل حتى الان في الدوري الممتاز بعدما سجل 44 هدفا بقيادة البرتغالي كريستيانو رونالدو والبلغاري ديميتار برباتوف والارجنتيني كارلوس تيفيز والنجم واين روني العائد من الاصابة.

ويسعى مانشستر يونايتد الى كسب النقاط الثلاث لرفع معنويات لاعبيه قبل مواجهتهم الساخنة مع مضيفهم انتر ميلان الايطالي في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

ويقدم مانشستر يونايتد افضل العروض في الاونة الاخيرة وتحديدا منذ عودته متوجا باللقب العالمي في كانون الاول/ديسمبر الماضي من اليابان، وهو يملك ايضا افضل خط دفاع في الدوري حيث دخل مرماه 10 اهداف فقط علما بان حارس مرماه ادوين فان در سار حافظ على نظافة شباكه في 1302 دقيقة واصبح على بعد 89 دقيقة من تحطيم الرقم القياسي الاوروبي المسجل باسم الحارس داني فيرليندن الذي حافظ على نظافة شباك فريقه كلوب بروج البلجيكي لـ1390 دقيقة من 3 اذار/مارس الى 26 ايلول/سبتمبر 1990.

ويعود اخر هدف سجل في مرمى مانشستر يونايتد في الدوري المحلي الى 8 تشرين الثاني/نوفمبر وكان بتوقيع لاعب وسط ارسنال الفرنسي سمير نصري.

واذا كان مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر اكد ان لا احد بامكانه تجريد مانشستر يونايتد من اللقب وتحديدا ليفربول، فان مهاجم الاخير الدولي الهولندي ديرك كاوت شدد على ان امر اللقب لم يحسم حتى الان وان فريقه الساعي الى لقبه الاول منذ عام 1990 والتاسع عشر في تاريخه لا يزال طرفا في الصراع على التتويج في نهاية الموسم.

وقال كاوت "لدينا طموح كبير في مواصلة المنافسة على اللقب، فجميع اللاعبين حريصون على اسعاد انصار النادي والظفر باللقب الاول منذ عام 1990. لدينا لاعبين في المستوى الرفيع خصوصا ستيفن جيرارد الذي يتحسن اداؤه من موسم الى اخر ولا يزال لديه الكثير هذا الموسم ليقدمه".

وتابع "سجل جيرارد اهدافا كثيرة والجميع يعرف جيدا مدى اهميته داخل صفوف الفريق والامر ذاته بالنسبة الى فرناندو توريس وبعض اللاعبين الاخرين".

واضاف "اعتقد بان الفريق الحالي هو الافضل في تاريخ النادي. سنستمر في مشوارنا ولن نضيع النقاط الثلاث على ارضنا خصوصا ونحن مقبلين على مواجهة ريال مدريد الاسباني في ذهاب ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا".

ويعود جيرارد الى صفوف ليفربول بعدما غاب عن صفوفه في المرحلة الماضية اثر اصابته في المباراة المعادة امام ايفرتون في مسابقة الكأس.

بيد ان مدرب مانشستر يونايتد السير اليكس فيرغوسون لا يرجح الترشيحات التي تؤكد تتويج فريقه باللقب في نهاية الموسم، وقال "كل شىء ممكن. في عام 1998 كنا نبتعد بفارق 12 نقطة عن ارسنال لكن صفوفنا تعرضت الى اصابات عدة وفي الاخير فقدنا اللقب".

وتابع "في الفترة الحالية بامكاننا الحفاظ على تقدمنا بالنظر الى العروض الرائعة التي نقدمها في الاونة الاخيرة. انه التغيير الوحيد في فريقنا الحالي لاننا نملك فريقا قويا ومجموعة من اللاعبين البدلاء من طينة الاساسيين وبالتالي بامكاننا القيام بتغييرات عدة".

ويحل تشلسي وصيف بطل الموسم الماضي ضيفا على استون فيلا في اول مباراة له بقيادة مدربه الجديد الهولندي غوس هيدينك الذي خلف البرازيلي لويز فيليبي سكولاري المقال من منصبه عقب النتائج المخيبة التي حصدها الفريق في الاونة الاخيرة واخرها السقوط في فخ التعادل امام ضيفه هال سيتي.

ولن تكون مهمة هيدينك سهلة في اول اختبار له على رأس الادارة الفنية لفريق الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش لان استون فيلا صاعد بقوة وفي صمت هذا الموسم والدليل احتلاله المركز الثالث.

وسيحاول هيدينك توظيف نخبة النجوم التي يضمها الفريق بدء من الحارس الدولي التشيكي بيتر تشيك مرورا بالقائد جون تيري وفرانك لامبارد والالماني ميكايل بالاك وصولا الى الفرنسي نيكولا انيلكا هداف النادي اللندني حتى الان هذا الموسم.

يذكر ان تشلسي يتخلف بفارق 10 نقاط عن مانشستر يونايتد، فيما يملك استون فيلا 51 نقطة بفارق 8 نقاط عن الشياطين الحمر و3 نقاط عن ليفربول.

ويامل ارسنال الخامس في استغلال عاملي الارض والجمهور للتغلب على ضيفه سندرلاند في سعيه الى كسب المزيد من النقاط للمنافسة على احدى البطاقات المؤهلة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

وفي باقي المباريات، يلعب بولتون مع وست هام، وميدلزبره مع ويغان، وستوك سيتي مع بورتسموث، وفولهام مع وست بروميتش البيون، ونيوكاسل مع ايفرتون، وهال سيتي مع توتنهام.