بركات 'ملك الحركات' يعتزل الملاعب في نهاية الموسم الحالي

بركات يتجه لمجال الاعلام

القاهرة - اعلن لاعب وسط الاهلي المصري لكرة القدم الدولي السابق محمد بركات الاربعاء انه سيعتزل اللعب نهائيا في نهاية الموسم بعد مشوار حافل استمر اكثر من 20 عاما.

واجتمع بركات الملقب بـ"ملك الحركات" لنشاطه الكبير في ارضية الملعب، اجتمع اليوم مع مدير قطاع الكرة هادى خشبة ومدير الكرة بالفريق الاول سيد عبد الحفيظ وابلغهما قراره بشكل رسمي، معلنا ختام مشواره مع الاهلي عقب الدورة الرباعية التي ستقام اواخر حزيران/يونيو الحالي لتحديد بطل الدوري المحلي.

وقال بركات انه سعيد بالفترة التي قضاها مع النادي الاهلي وراضي عما حققه مع الفريق ومنتخب مصر والاندية التي لعب معها طوال مشواره الكروي.

وكانت بداية بركات مع نادي السكة الحديد عام 1996 ثم انتقل الى الاسماعيلي عام 1998 واستمر معه حتى عام 2002 حيث انضم الى اهلي جدة السعودي ولعب له موسم 2002-2003، ثم انتقل الى العربي القطري موسم 2003-2004، قبل ان يحط الرحال في الاهلي منذ موسم 2004-2005 حتى الان.

وتوج بركات مع الاسماعيلي بمسابقة كاس مصر عام 2000 وبطولة الدوري موسم 2001-2002، وحقق مع اهلى جدة بطولة الاندية العربية في كانون الثاني/يناير 2003، قبل ان يحصد جميع الالقاب مع الاهلي القاهري فتوج معه بـ7 بطولات دوري منذ موسم 2004-2005 حتى موسم 2010-2011، وبطولات سوبر محلية، وكاس مصر مرتين، ودوري ابطال افريقيا 4 مرات اعوام 2005 و2006 و2008 و2012، وكأس السوبر الافريقي 4 مرات اعوام 2006 و2007 و2009 و2013.

ويعتبر بركات أول لاعب مصري يحصل على جائزة احسن لاعب أفريقي من هيئة الاذاعة البريطانية بي بي سي وذلك عام 2005 واحسن لاعب محلي داخل القارة السمراء في العام ذاته، كما حصل على جائزة افضل لاعب في الدوري المصري عدة مرات، وافضل لاعب افريقي في استفتاء مجلة سوبر الاماراتية.

كان بركات احد نجوم المنتخب وشارك في بطولات امم افريقيا 2000 بنيجيريا، و2002 في مالي، و2004 في تونس، وانضم للتشكيلة الرئيسية لمنتخب أفريقيا عقب بطولة كاس الأمم الأفريقية 2006 التي استضافتها مصر وفازت بلقبها، ولم يشارك في بطولتي أفريقيا 2008 و2010 للاصابة والاستبعاد الفني على التوالي. اعتزل اللعب دوليا عقب فشل منتخب مصر في التاهل لنهائيات كاس العالم بجنوب افريقيا رغم محاولات المدير الفني السابق حسن شحاتة ثنيه عن هذا القرار كما حاول الامريكي بوب برادلي المدير الفني الحالي للمنتخب اقناعه بالعودة للمنتخب الا ان اللاعب اصر على موقفه.

ارتبطت نجاحات بركات مع عدد من المدربين اولهم محسن صالح المدير الفني السابق للاسماعيلي والبرتغالي مانويل جوزيه وحسام البدري المديران الفنيان السابقان للاهلي، هذا بالاضافة الى شحاته المدير الفني السابق لمنتخب مصر.

وتتجه النية لدى بركات الى العمل الاعلامي بعد نجاحه في تقديم برنامج كوميدي ساخر في رمضان 2011، وهو يمللك بركات العديد من العروض من قنوات محلية وعربية للعمل بها خلال الفترة المقبلة. وكان اصرار بركات على العمل الاعلامي خلال عقده مع الاهلي نقطة الخلاف بشأن تجديد عقده قبل موسمين واضطر اللاعب الى الموافقة على عدم العمل في الاعلام تنفيذا لقرار ادارة النادي في هذا التوقيت.