بداية متعثرة لتشلسي في البريمرليغ

سوانسي يحرج تشلسي

لندن - تعثر تشلسي في بداية حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الانكليزي لكرة القدم بسقوطه في فخ التعادل مع ضيفه سوانسي سيتي 2-2، وحقق مانشستر يونايتد فوزا صعبا على ضيفه توتنهام 1-صفر السبت في المرحلة الاولى.

في المباراة الاولى، لم تكن البداية مثالية لتشلسي الذي كاد يلقى مصير مانشستر يونايتد في المرحلة الاولى من الموسم الماضي عندما سقط على ارضه امام سوانسي سيتي، اذ ان الاخير ادرك التعادل مرتين وكان قريبا من خطف الفوز مستغلا النقص العددي في صفوف تشلسي اثر طرد الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

افتتح البرازيلي اوسكار التسجيل لتشلسي في الدقيقة 23، لكن الغاني اندريه ايو القادم من مرسيليا الفرنسي ادرك التعادل بعد ست دقائق.

وتقدم حامل اللقب مجددا عبر الارجنتيني فيدريكو فرنانديز الذي سجل هدفا في مرمى فريقه عن طريق الخطأ بعد دقيقة واحدة.

ونجح سوانسي سيتي في ادراك التعادل مجددا بواسطة الفرنسي بافيتمبي غوميس من ركلة جزاء في الدقيقة 55 اثر عرقلة تعرض لها من قبل كورتوا الذي كان نصيبه الطرد.

واشرك البرتغالي جوزيه مورينيو الحارس الجديد البوسني اسمير بيغوفيتش بدلا من كورتوا بعد اخراج اوسكار.

وحافظ مورينيو على نفس عناصر الموسم الماضي باستثناء استقدام بيغوفيتش، والمهاجم الكولومبي راداميل فالكاو بدلا من العاجي ديدييه دروغبا.

واشرك المدرب البرتغالي فالكاو في الدقائق الاخيرة من المباراة مكان البرازيلي ويليان.

وشارك المهاجم الاسباني دييغو كوستا اساسيا بعد ان تعافى من مشكلته العضلية التي حرمته من المشاركة في مباراة درع المجتمع ومباراة الاربعاء الماضي ضد فيورنتينا الايطالي التي خسرها الفريق اللندني على ارضه صفر-1.

وعانى كوستا من الاصابات في الموسم الماضي وخاض 24 مباراة فقط في الدوري من اصل 38.

ومن المرجح ان لا يواجه تشلسي صعوبة في حسم مباراته الاولى ضد سوانسي سيتي الذي خسر مبارياته الخمس الاخيرة في الدوري امام الفريق اللندني ولم يفز على الاخير في منافسات الدوري منذ 25 نيسان/ابريل 1981 حين تغلب عليه 3-صفر في دوري الدرجة الثانية سابقا (الاولى حاليا).

وفي المباراة الثانية، حقق مانشستر يونايتد بداية صعبة في سعيه لاستعادة اللقب بعد فوزه على ضيفه توتنهام 1-صفر.

وسجل الدولي الانكليزي كايل ووكر هدف الفوز عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 22 حين كان يحاول قطع الكرة من امام المهاجم واين روني اثر تمريرة من اشلي يونغ.

واشرك الهولندي لويس فان غال مدرب مانشستر يونايتد واين روني وحيدا في الهجوم، اذ كان تخلى عن المهاجمين الهولندي روبن فان بيرسي والكولومبي راداميل فالكاو.

كما دفع بلاعبيه الجدد الحارس الارجنتيني سيرخيو روميرو والفرنسي مورغن شنايدرلين والهولندي ممفيس ديباي والايطالي ماتيو دارميان اساسيين، قبل ان يستبدل الاخيرين بالاسباني اندير هيريرا والاكوادوري انطونيو فالنسيا على التوالي، ثم اشرك لاعب الوسط الجديد الالماني باستيان شفاينشتايغر بدلا من مايكل كاريك.

وكان مانشستر يونايتد تخلى عن جناحه الارجنتيني انخل دي ماريا لباريس سان جرمان الفرنسي مقابل 63 مليون يورو بحسب تقديرات وسائل الاعلام، وذلك بعد عام فقط على ضمه من ريال مدريد الاسباني في صفقة قياسية بلغت 75 مليون يورو.

وانفق مان يونايتد ما يقارب 77 مليون جنيه استرليني بهدف تعزيز صفوف الفريق للموسم الجديد، ليرتفع حجم انفاقه الى 230 مليون جنيه استرليني منذ رحيل المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز قبيل نهاية موسم 2013-2014.

وغاب البلجيكي مروان فلايني بسبب ايقافه عن المباريات الثلاث الاولى في الموسم.

كما حقق ليستر سيتي فوزا كبيرا على ضيفه سندرلاند بأربعة اهداف لجيمي فاردي (11) والجزائري رياض محرز (18 و25 من ركلة جزاء) ومارك البرايتون (66) مقابل هدفين لجيرماين ديفوي (60) والاسكتلندي ستيفن فلتشر (71).

وخسر نوريتش سيتي امام كريستال بالاس بهدف لناتان ردموند (69) مقابل ثلاثة اهداف للعاجي ويلفريد زاها (39) والايرلندي داميان ديلايني (49) والفرنسي يوهان كاباي (90)، وبورنموث امام استون فيلا بهدف للبينيني رودي جيستيد (72).

وتعادل ايفرتون مع واتفورد بهدفين لروس باركلي (76) والعاجي ارونا كوني (86) مقابل هدفين للمكسيكي ميغيل لايون (14) والنيجيري اوديون ايغالو (83).

وتستكمل المرحلة الاحد فيلتقي ارسنال مع وست هام يونايتد، ونيوكاسل يونايتد مع ساوثمبتون، وستوك سيتي مع ليفربول، وتختتم الاثنين فيلعب وست بروميتش البيون مع مانشستر سيتي.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- ليستر سيتي 3 نقاط

2- كريستال بالاس 3

3- استون فيلا 3

4- مانشستر يونايتد 3

5- تشلسي نقطة

ايفرتون نقطة

سوانسي سيتي نقطة

واتفورد نقطة