بدء المفاوضات بين المغرب والبوليساريو في 18 من الشهر الجاري

مفاوضات بدون شروط مسبقة

الجزائر - اعلنت جبهة البوليساريو الاثنين ان المفاوضات بينها والمغرب حول الصحراء الغربية ستبدا في 18 حزيران/يونيو في مكان لم يحدد بعد.
وافاد مصدر صحراوي لوكالة الانباء الجزائرية ان الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) تلقت دعوة من امين عام الامم المتحدة بان كي مون "للبدء في 18 حزيران/يونيو مفاوضات مباشرة مع المغرب برعاية الامم المتحدة".
وكان عبد القادر طالب عمر "رئيس الوزراء" الصحراوي اعلن في السابع عشر من ايار/مايو انه تبلغ بان "المفاوضات ستجري بين الاول والخامس عشر من حزيران/يونيو".
واعربت الامانة العامة لجبهة البوليساريو وهي اعلى هيئة سياسية للحركة اثر اجتماع الاحد برئاسة محمد عبد العزيز عن "الامل في ان يرد المغرب ايجابا وبجدية على هذه الدعوة".
كما اعربت جبهة البوليساريو عن الامل في "الا يلجأ المغرب كما فعل في الماضي الى المناورات ووضع العراقيل".
وكان مجلس الامن دعا في 30 نيسان/ابريل المغرب والبوليساريو الى التفاوض بدون شروط مسبقة للتوصل الى حل سياسي يسمح للشعب الصحراوي ممارسة حقه في تقرير مصيره.
وفي القرار رقم 1754، دعا المجلس الطرفين الى "البدء بمفاوضات من دون شروط مسبقة وبحسن نية اخذين في الاعتبار احداث الاشهر الاخيرة من اجل التوصل الى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين من شأنه ان يتيح تقرير مصير الشعب الصحراوي".
وضم المغرب الصحراء الغربية وهي مستعمرة اسبانية سابقا عام 1975. لكن جبهة البوليساريو تطالب باستقلال هذه المنطقة مدعومة من الجزائر.