بايرن ميونيخ وريال مدريد يبحثان عن التأهل منطقياَ في دوري الابطال

غوميز يقلق نابولي

نيقوسيا - يبحث كل من بايرن ميونيخ الالماني وريال مدريد الاسباني عن تحقيق فوزه الثالث على التوالي وضمان تأهله منطقيا الى الدور الثاني من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، عندما يحل الاول على نابولي الايطالي ويستقبل الثاني ليون الفرنسي، الثلاثاء في الجولة الثالثة من دور المجموعات.

في المجموعة الاولى، يتعين على نابولي الايطالي ايجاد حل للمهاجم الدولي الالماني ماريو غوميز، الماكينة التهديفية لبايرن ميونيخ، عندما يستقبله على ملعب "سان باولو" في جنوب ايطاليا.

واستهل نابولي مشواره في البطولة القارية بتعادل مع مانشستر سيتي قبل ان يفوز على فياريال الاسباني ليحصد 4 نقاط مقابل 6 للفريق البافاري.

ويدرك نابولي ان مباراتي بايرن المقبلتين ستحددان بشكل كبير امكانية تأهله الى الدور الثاني من عدمها، وللقيام بذلك على الفريق الذي احتضن طويلا الاسطورة الارجنتينية دييغو ارماندو مارادونا، ايقاف المهاجم غوميز عن التسجيل.

وسجل غوميز حتى الان 10 اهداف في 9 مباريات في الدوري، اخرها هدفان في مباراة هرتا برلين اول من امس السبت في الدوري المحلي، كما انه سحب فاعليته الى الساحة القارية عندما هز شباك سيتي مرتين في الجولة الماضية (2-صفر).

وعلى النقيض من ذلك، يجد الارجنتيني ايزيكييل لافيتزي نفسه بدون أي هدف منذ نحو سنة على ملعب "سان باولو"، لكن المدرب والتر ماتزاري لا يزال يدعمه على رغم قلة نجاعته: "انه ركيزة بالنسبة لي. من المؤسف ان لاعبا من هذا الطراز يسجل القليل من الاهداف".

وقدم نابولي مستويات بارزة هذا الموسم، فبالاضافة الى سجله الجيد في دوري الابطال، نجح في الدوري الايطالي بالتغلب على ميلان حامل اللقب 3-1 وانتر ميلان 3-صفر، بيد انه سقط امام كييفو (1-صفر) وبارما (1-2) عندما كان مرشحا للفوز.

وقال ماتزاري: "عندما تأتي الفرق الى ملعب سان باولو، وهي تبحث عن نتيجتين من اصل ثلاث (يهمها التعادل)، من الصعب ان نجد مستوانا لان ايقاع اللعب ينكسر. الفرق التي تواجهك بمساواة تمنحك فرصة اظهار قوتك، وامام هذه الفرق نلعب أفضل".

ولا شك بان فريق المدرب الالماني يوب هاينكيس سيضغط في مواجهة نابولي، خصوصا وانه سجل 7 اهداف في مباراة واحدة هذا الموسم، ثم خمسة اهداف واربعة واهداف وثلاثة اهداف مرتين.

لكن هاينكيس لا يحب التركيز على الافراد في مجموعته، على غرار غوميز او الفرنسي فرانك ريبيري: "خرج الفريق من العطلة الدولية، واجبر على التكريز في الدوري الالماني. الطريقة التي يلعب فيها فريقي كرة القدم لا ترونها كل يوم. خاض ريبيري مباراة كبيرة (ضد برلين)، لكن تروق لي طريقة لعب (جيروم) بواتنغ على الجهة اليمنى، (القائد باستيان) شفاينشتايغر و(طوني) كروس".

والتقى الفريقان سابقا في نصف نهائي مسابقة كاس الاتحاد الاوروبي عام 1989، فتأهل نابولي بعد فوزه ذهابا 2-صفر وتعادله ايابا 2-2 قبل ان يحرز اللقب على حساب شتوتغارت الالماني مع مارادونا والبرازيليين انوطونيو كاريكا واليماو وفرناندو دي نابولي.

وفي المجموعة ذاتها، يستقبل مانشستر سيتي (نقطة واحدة) فياريال الاسباني الاخير الذي لم يحرز اي نقطة بعد، في اول مواجهة بين الفريقين ضمن المسابقة.

واقر الايطالي روبرتو مانشيني مدرب سيتي ان مباراة فياريال اهم بالنسبة اليه من الدربي المنتظر مع مانشستر يونايتد الاحد المقبل في الدوري الانكليزي.

وانتعش الفريق الازرق في مدينة مانشستر بعد تصدره "البرميير ليغ" اثر فوزه الكبير على استون فيلا 4-1 وتعثر يونايتد على ارض ليفربول (1-1)، لكن الفريق صاحب الملكية الاماراتية، يريد الابقاء على حظوظه قائمة في المسابقة القارية.

وقال مانشيني: "هل مباراة فياريال أكبر من يونايتد؟ نعم. لكن لدينا اربعة أيام بعد ذلك للتعافي وتحضير الدربي. نحن فريق كبير ولا اعتقد انه يجب التحضير لمباراة يونايتد بطريقة مختلفة".

وتابع مانشيني: "علينا التركيز على مباراة فياريال. اذا فزنا عليه، ولا اعتقد ان ذلك سيكون سهلا، قد نحصل على فرصة افضل للتأهل الى الدور الثاني".

وتابع مانشيني: "لدينا اربع مباريات، واتذكر عندما كنت مع لاتسيو، فزنا في اول مباراتين، ثم احرزنا نقطة وحيدة في باقي المباريات وخرجنا، كما عانيت من بعض الاوقات الصعبة في دوري الابطال مع انتر ميلان ايضا".

ولم يقرر بعد مانشيتي ما اذا كان سيعتمد على هدافه الارجنتيني سيرخيو اغويرو من البداية بعد ابلاله من الاصابة، علما بان مواطنه كارلوس تيفيز فجر مشكلة مع فريقه في المباراة الاخيرة ضد بايرن عندما رفض النزول بديلا ما تسبب بايقافه عن المشاركة مع الفريق.

وعن اغويرو الذي غاب عن مباراة استون فيلا، والذي سجل 11 هدفا لفريقه وبلاده هذا الموسم، قال مانشيني: انه يتحسن. سنقرر ما اذا كان جاهزا للعب او الجلوس على مقاعد البدلاء".

وفي المجموعة الرابعة، يلتقي ريال مدريد الاسباني مع ليون الفرنسي مرة جديدة بعد ان تواجها 8 مرات في المسابقة منذ عام 2005.

والتقى الفريقان اربع مرات في دور المجموعات عامي 2005 و2006، ففاز ليون مرتين (3-صفر و2-صفر) وتعادلا مرتين على ارض ريال (1-1 و2-2)، ثم التقيا في الدور الثاني عامي 2010 و2011، ففاز ليون 1-صفر على ارضه وعادل ريال 1-1 ايابا، ثم تعادل مع الفريق الملكي في شباط/فبراير الماضي 1-1 قبل ان يسقط امامه في مدريد 3-صفر ايابا.

ويتصدر ريال المجوعة مع 6 نقاط بفوزين على دينامو زغرب الكرواتي واياكس امستردام الهولندي، مقابل 4 نقاط لليون الباحث عن تأهله التاسع على التوالي الى الدور الثاني.

وسيكون المدرب البرتغالي جويزه مورينيو امام صعوبة اختيار مهاجم اساسي للفريق، بعد عودة الفرنسي كريم بنزيمة وتألق الارجنتيني غونزالو هيغواين الذي سجل ثالث "هاتريك" شخصي له هذا الموسم في المباراة ضد ريال بيتيس (4-1) اول من امس السبت، ليصبح رصيده 8 اهداف في الدوري الاسباني.

لكن بنزيمة، صاحب 5 اهداف في جميع المسابقات، يتوق مجددا لمواجهة فريقه السابق الذي اثبت لفترة طويلة انه عقدة حقيقية للفريق الابيض قبل ان ينهار امامه العام الماضي.

وقال مورينيو: "هيغواين الان افضل من قبل، ويصعب القول من الاساسي والبديل بينه وبين بنزيمة. هما مهاجمان مختلفان تماما، لكن المشترك بينهما انهما يسجلان الكثير من الاهداف".

ويغيب عن تشكيلة ريال الساعي الى تعزيز رقمه القياسي واحراز لقبه العاشر في المسابقة، راوول البيول والبرتغالي ريكاردو كارفاليو والفرنسي لاسانا ديارا والتركي نوري شاهين، لكن مورينيو بدا سعيدا من عودة مستوى البرازيلي كاكا.

وفي المجموع ذاتها، يستقبل دينامو زغرب الكرواتي الاخير بدون نقاط، اياكس امستردام الثالث (نقطة واحدة).

وفي المجموعة الثالثة، يبدو مانشستر يونايتد الانكليزي بحاجة ماسة للفوز على مضيفه اوتيلول غالاتي الروماني في بوخارست بعد تعادله في اول مواجهتين مع بنفيكا البرتغالي وبال السويسري.

وتوقع قلب الدفاع الدولي ريو فرديناند ان يحقق "الشياطين الحمر" فوزهم الاول على الفريق المشارك لاول مرة في المسابقة: "كان افضل لو فزنا في مباراة بال (3-3). لكن هذه هي المسباقة، تمنحك العوائق كي تتفوق عليها. سنخوض المباراة بدافع الفوز".

وخاض السير اليكس فيرغوسون مباراة ليفربول الاخيرة في الدوري المحلي، في تشكيلة اساسية مفاجئة غاب عنها واين روني والمسكيكي خافيير هرنانديز صاحب هدف التعادل، والبرازيلي اندرسون والاكوادوري انطونيو فالنسيا والبرتغالي ناني بالاضافة الى قائد الدفاع الصربي نيمانيا فيديتش العائد من الاصابة.

وقد تكون الفرصة متاحة لفيرغسون، للزج بروني مجددا، الذي كان محبطا للغاية بعد ايقافه من قبل الاتحاد الاوروبي عن خوض اول 3 مباريات مع منتخب بلاده في كاس اوروبا 2012 لطرده في مباراة مونتينيغرو في التصفيات.

وتابع فرديناند: "انا متأكد ان المدرب سيعدل في التشكيلة ليحافظ على رشاقة اللاعبين باستمرار".

من جهته، سيخوض غالاتي، الذي احرز لقب الدوري الروماني لاول مرة منذ موعد تأسيسه قبل 47 عاما، المباراة على الملعب الوطني في العاصمة بوخارست على بعد 200 كلم من مقره، نظرا لصغر حجم ملعبه وعدم ملائمته مع المباريات الاوروبية.

واعتبر مدرب الفريق دورينيل مونتيانو، عميد لاعبي رومانيا مع 134 مباراة دولية، ان فريقه الذي يحتل مركز متواضعا في منتصف ترتيب الدوري، سيعيد الكرة الرومانية الى وهجها بحال حقق الانجاز وتغلب على يونايتد: "التأهل الى دوري الابطال عنى الكثير لنا. لكن عملنا بدأ الان، وها هو الامتحان الاكبر للاعبين، المدرب، الادارة وكامل المدينة. هدفنا هو نجعل رومانيا فخورة بنا وجلب الاحترام الدولي لغالاتي".

وفي المبارة الثاني، سيقطع الفائز من مواجهة بال السويسري وبنفيكا البرتغالي شوطا كبيرا نحو التأهل اذ سيحصد نقطته السابعة.

وفي المجموعة الثانية، يريد انتر ميلان الايطالي تعويض موسمه المخيب محليا على الساحة القارية، لكنه سيصطدم بليل الفرنسي العنيد على ارضه والذي احرز ثنائية الدوري والكأس الموسم الماضي.

ويملك ليل نقطتين، بعد ان اهدر تقدمه بهدفين على ارضه ضد سسكا موسكو الروسي (2-2)، ثم تعادل على ارض طرابزون سبور التركي (1-1) بعدما كان متقدما بهدف السنغالي موسى سو، في حين يملك انتر 3 نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة عن طرابزون سببور مفاجأة الدور الاول حتى الان والذي يحل على سسكا موسكو متذيل الترتيب بنقطة واحدة.

ويغيب عن "نيراتزوري" قلب الدفاع الارجنتيني والتر صامويل الذي تعرض للاصابة خلال الخسارة امام كاتانيا في الدوري (1-2) السبت.‏