باريس تقبض على بكين بـ20 مليار دولار

فصل جديد من التقارب بين البلدين

باريس - يواصل الرئيس الصيني هو جينتاو الجمعة زيارة الدولة التي يقوم بها الى فرنسا حيث يجري جولة محادثات جديدة مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في نيس تخصص لرئاسة مجموعة العشرين غداة يوم شهد توقيع عقود ضخمة مع شركات فرنسية.

فقد وقعت فرنسا والصين سلسلة اتفاقات الخميس تشمل خصوصا شركتي توتال وايرباص، وتفوق قيمتها 20 مليار دولار.

وهذه الزيارة الى ساحل جنوب فرنسا ستتيح للرئيسين اجراء محادثات مصغرة في فيلا ماسينا ثم على عشاء في مطعم شهير في المدينة لبحث المسائل الدولية الكبرى والرئاسة الفرنسية لمجموعة العشرين التي تبدأ الاسبوع المقبل كما اعلن قصر الاليزيه.

ومنذ مساء الخميس اكد الرئيس الصيني لنظيره الفرنسي انه سيعمل من اجل "ضمان نجاح" الرئاسة الفرنسية لمجموعة العشرين.

وشددت فرنسا والصين في بيان مشترك مساء الخميس على ضرورة "اعادة تركيز النمو العالمي والنظام المالي الدولي على اسس اكثر متانة".

ووعد ساركوزي الصين باشراكها برئاسته التي حددت اهدافا طموحة بالالتزام باصلاح النظام المالي الدولي وضمان استقرار افضل لاسعار المواد الاولية والعمل على تطوير ادارة الحكم في العالم.

وقبل التوجه الى نيس بعد الظهر سيبدأ هو اليوم الثاني من زيارته باضاءة الشعلة على قبر الجندي المجهول تحت قوس النصر قبل ان يلتقي رئيس الوزراء الفرنسي فرنسوا فيون.

وزيارة الرئيس الصيني التي تهدف الى ترسيخ فصل جديد من التقارب بين البلدين بدأت الخميس مع توقيع سلسلة عقود ضخمة تقدر قيمتها بحوالى عشرين مليار دولار مع شركات فرنسية.

وابرز الشركات المستفيدة من العقود، ايرباص التي وقعت عقدا لتسليم 102 طائرة بقيمة 14 مليار دولار واريفا لتزويد 20 الف طن من اليورانيوم لمجموعة الكهرباء الصينية "سي جي ان بي سي" بقيمة حوالى 3.5 مليار دولار.

وقالت نائبة وزير الخارجية الصيني فو يينغ للصحافيين ان الصين تهدف الى مضاعفة مستوى التبادل التجاري مع فرنسا خلال خمس سنوات ليصبح 80 مليار دولار.

واعلنت رئيسة اريفا ان الشركة وقعت مع مجموعة الكهرباء الصينية عقدا لبناء مصنع لاعادة معالجة الوقود النووي في الصين. وستقوم اريفا بتزويد شركة اخرى للكهرباء (سي جي ان بي سي) باليورانيوم بما قيمته 3,5 مليارات دولار وفق عقد مدته عشر سنوات.

ايرباص من جهتها حصلت على طلبية صينية لشراء 102 طائرة بقيمة 14 مليار دولار، كما اعلنت الرئاسة الفرنسية.

والشركات الصينية التي تعهدت بموجب هذه الاتفاقيات شراء طائرات من المصنع الاوروبي هي اير تشاينا وتشاينا ايسترن وتشاينا ساوثرن اضافة الى شركة لتاجير الطائرات. ويشمل العقد 50 طائرة ايرباص من طراز "ايه 320" و42 طائرة "ايه 330" و10 طائرات "ايه 350" الطراز الجديد المخصص للرحلات الطويلة.

بدورها اعلنت مجموعة توتال انها تعتزم استثمار مليارين الى ثلاثة مليارات يورو (بين 2.8 و3.2 مليارات دولار) في مصنع للبتروكيميائيات في الصين.

ولم يتم التطرق الى مسالة حقوق الانسان الا بشكل مقتضب الخميس حيث اعتبرت وزيرة صينية ان مصير المنشق الصيني الحائز جائزة نوبل للسلام 2010 ليو تشياوبو ليس "موضوعا يبحث بين البلدين".