ايران تواصل تخصيب اليورانيوم

لن نتوقف

فيينا - قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية الخميس ان ايران تواصل تخصيب اليورانيوم فضلا عن اقامة اجهزة طرد مركزي جديدة لهذا الغرض رغم المطالب الدولية بتعليق هذه النشاطات.
ويتناول تقرير الوكالة الدولية الملاحظات الاخيرة للمفتشين الدوليين في موقع نطنز (وسط) الايراني لتخصيب اليورانيوم.
واشار المدير العام للوكالة الدولية محمد البرادعي الى عدم حصول اي توقف في تخصيب اليورانيوم منذ بدء هذه العملية في نطنز في 11 نيسان/ابريل الماضي مع اقامة اول "سلسلة" من اجهزة الطرد المركزي المترابطة لتخصيب غاز اليورانيوم (يو اف 6).
وجاء في التقرير ان ايران "بدأت في السادس من حزيران/يونيو 2006 بتغذية سلسلة من 164 جهازا بغاز 'يو اف 6'. وتواصل ايران العمل لاقامة سلاسل اخرى من 164 جهاز طرد مركزيا".
واتى التقرير قبل اجتماع يعقد الاسبوع المقبل لمجلس حكام الوكالة.
ويمكن استخدام اليورانيوم المخصب لانتاج الطاقة المدنية كما يمكن استخدامه في انتاج السلاح النووي حسب مستوى التخصيب.
وتجاهلت ايران الدعوات الاخيرة للوكالة الدولية للطاقة الذرية ومجلس الامن الدولي لتعليق عمليات التخصيب.