ايران تؤكد اقامة سلسلة ثانية من اجهزة تخصيب اليورانيوم

مرحلة جديدة

طهران - اكدت ايران رسميا السبت انها نجحت في اقامة واستخدام السلسلة الثانية من اجهزة الطرد المركزي بهدف تخصيب اليورانيوم، كما افادت صحيفة "ايران" الحكومية الايرانية.
وقال محمد غناد، نائب مدير منظمة الطاقة النووية الايرانية ان "السلسلة الثانية من اجهزة الطرد المركزي موجودة في نطنز وبدأنا تشغيلها قبل أسبوعين، وخزنا المواد الناتجة عنها".
وشرح ان "نتائج اعمال البحث هذه في الاسبوعين الاخيرين ستكمل مرحلة الابحاث لخبراء الجمهورية الاسلامية، وتفتح الطريق امام مرحلة التخصيب الاصطناعية".
ونقلت الوكالة الايرانية شبه الرسمية الجمعة عن مسؤول لم تكشف هويته ان "السلسلة الثانية نصبت قبل اسبوعين وتم ضخ الغاز فيها هذا الاسبوع".
واكدت ايران الاربعاء تركيب الاجهزة الجديدة لتسريع عملية تخصيب اليورانيوم وقالت انها ستبدأ بضخ الغاز فيها في وقت قريب.
واثار هذا الاعلان مفاجاة واستياء الولايات المتحدة وفرنسا فيما اعتبرت روسيا ان ايران لا تزال بعيدة عن التمكن من تخصيب اليورانيوم لغايات عسكرية.
وياتي اعلان ايران بينما تجري الدول الست الكبرى مشاورات مغلقة في نيويورك لمراجعة مسودة القانون الذي اصدره مجلس الامن الدولي لفرض عقوبات على ايران بسبب رفضها وقف عمليات تخصيب اليورانيوم الحساسة التي يخشى الغرب من ان تستخدمها طهران لانتاج قنبلة نووية.
وتنفي ايران بشدة ذلك وتصر على ان الهدف من برنامجها هو توليد الكهرباء.