اولمبياد 2004: مصر وتونس في مجموعة الموت

مهمة صعبة للمصريين

تونس - اوقعت قرعة الدور النهائي الحاسم لتصفيات افريقيا المؤهلة الى نهائيات مسابقة كرة القدم في دورة الالعاب الاولمبية المقررة في اثينا عام 2004، والتي سحبت الجمعة في العاصمة التونسية، منتخبي مصر وتونس في المجموعة الاولى او "مجموعة الموت" التي ضمت الى جانبهما نيجيريا والسنغال.
وكان المنتخب المصري حقق نتائج جيدة في الادوار الاولى من التصفيات، واكد طموحه بالتأهل الى النهائيات للمرة الحادية عشرة بعد اعوام 1920 و1924 و1928 و1936 و1948 و1952 و1960 و1964 و1984 و1992، لكن مهمته ليست سهلة لان بطل المجموعة وحده سيظفر ببطاقة التأهل الوحيدة.
وتبدو حظوظ منتخب مصر متساوية مع نظيره التونسي الذي سبق ان تأهل 3 مرات اعوام 1960 و1988 و1996، خصوصا وانها تترافق مع تطور مستوى المنتخب الاول في تونس.
ولتحقيق طموح وامال اي منهما، يتعين على المنتخبين العربيين عدم التسليم امام نيجيريا العريقة في هذه المسابقة لا سيما ان جيل نوانكوو كانو وجاي جاي اوكوتشا احرز اللقب في اولمبياد اتلانتا 1996، ولا امام السنغال التي برهنت على تطور مستوى اللعبة فيها بتأهل منتخبها الاول الى المونديال لاول مرة في تاريخه العام الماضي في كوريا الجنوبية واليابان.
وتأتي المجموعة الرابعة التي ضمت الجزائر وزامبيا وغانا وجنوب افريقيا، في المقام الثاني من حيث الصعوبة والاهمية، ولن تكون مهمة المنتخب العربي الذي شارك مرة واحدة في النهائيات عام 1980، سهلة علما بانها ليست مستحيلة.
ويبقى المغرب في المجموعة الثالثة الاوفر حظا بين المنتخبات العربية حيث سيواجه اوغندا وانغولا واثيوبيا، ويملك فرصة جيدة للمشاركة في النهائيات للمرة السادسة بعد 1964 و1972 و1984 و1992 و2000.
اما المجموعة الثانية فضمت جمهورية الكونغو الديموقراطية والكاميرون (حاملة اللقب) ومالي وساحل العاج، وتعتبر الكاميرون الاوسع خبرة في هذا المجال من المنتخبات الثلاثة الاخرى.
وتقام الجولة الاولى في الفترة من 24 الى 26 تشرين الاول/اكتوبر المقبل، والثانية من 19 الى 21 كانون الاول/ديسمبر المقبل، والثالثة من 2 الى 4 كانون الثاني/يناير المقبل، والرابعة من 20 الى 20 شباط/فبراير المقبل، والخامسة من 12 الى 14 آذار/مارس المقبل، والسادسة الاخيرة من 26 الى 28 منه.