اولمبياد لندن: البحرين تعول على مريم جمال لتحقيق اولى ميدالياتها الاولمبية

[Window Title]
Reserved Battery Level

[Main Instruction]
Plug in or find another power source

[Content]
Your battery power is low (7%). If you don't plug in your computer soon, it will hibernate automatically.

المنامة
مريم جمال تقود البحرين في العاب القوى

تعول البحرين على العداءة مريم جمال لاحراز اولى ميدالياتها الاولمبية عندما تخوض غمار اولمبياد لندن من 27 تموز/يوليو الجاري حتى 12 آب/أغسطس المقبل.

وتشارك البحرين في الالعاب ب13 رياضياَ ورياضية، 5 في فئة الرجال و8 لدى السيدات، سينافسون في ثلاث العاب هي العاب القوى والسباحة والرماية.

وتتقدم البطلة العالمية السابقة مريم جمال صاحبة ذهبيتي بطولة العالم 2007 في أوساكا و2009 في برلين وفد ألعاب القوى وإلى جانبها ميمي بليتي وشمة مبارك وتاج بابا وميثة لحدان وجميلة شامي، وأما العداؤون المتأهلون حتى اللحظة فهم محبوب حسن وآدم إسماعيل وشوقي جمال وبلال منصور.

ويتالف وفد السباحة من خالد بابا (100 متر حرة) وسارة الفليج (50 متر حرة)، وتشارك الرامية عزة القاسمي في مسابقة البندقية 50 مترا من ثلاثة أوضاع.

وكانت استعدادات عدائي البحرين مكثفة خلال الفترة الماضية من خلال إقامة معسكر تدريبي في سويسرا والمشاركة في عدة لقاءات في اوروبا قبل موعد انطلاقة الألعاب.

وستنال الرامية عزة القاسمة شرف رفع علم البحرين في طابور العرض خلال حفل الافتتاح في 27 المقبل.

وقد حققت القاسمي العديد من الانجازات على المستوى الخليجي والعربي، ونالت مع فريق البحرين في 2011 ذهبية وفضية الفرق، إلى جانب فضية الفردي في منافسات دورة الألعاب الرياضية العربية التي أقيمت في الدوحة في كانون الأول/ديسمبر الماضي، ثم حققت أربع ميداليات ذهبية وفضية واحدة في البطولة العربية العاشرة وبطولة أمير الكويت الدولية.

وفي السباحة، تعد مشاركة سارة الفليج هي الأولى لها بعد أن حققت الأرقام التأهيلية من خلال مشاركتها في بطولة العالم الرابعة عشرة في شنغهاي الصينية عام 2011 بسباق 50 مترا حرة.

وفي ألعاب القوى تبرز بطل العالم السابقة مريم جمال ومعها ميمي بليتي وجميلة شامي في سباق 1500 متر، فيما تشارك تاج بابا في سباق 5 الاف م وشمة مبارك بسباق 10 آلاف متر وميثة لحدان في سباق الماراثون.

ومن الممكن ان يرتفع عدد الرياضيين الذين سيمثلون البحرين في اولمبياد لندن 2012 وتحديدا في العاب القوى بعد مشاركتهم في الملتقيات الدولية وتحقيقهم الأرقام التأهيلية، ومن أبرز العدائين المرشحين للتأهل هم بطل العالم السابق في سباقي 800 متر و1500 متر رشيد رمزي، ويوسف سعد كامل صاحب ذهبية برلين 2009 في سباق 1500 متر وبرونزية 800 متر، وطارق مبارك في سباق 3 الاف متر موانع.

وكان البطل رشيد رمزي استفنذ عقوبة الايقاف التي صدرت في حقه عقب تحقيقه الميدالية الذهبية في أولمبياد بكين 2008 عندما حقق المركز الأول في سباق 1500 متر، وسحبت منه الميدالية بعد أن ثبت تعاطيه منشطات محظورة، حيث أوقف لمدة سنتين انتهت في ايار/مايو من العام الماضي.

ويسعى رشيد رمزي إلى تحقيق رقم تأهيلي في اللقاءات المقبلة حتى يتمكن من المشاركة في دورة لندن وينافس على ميدالية يعوض فيها اخفاقه في 2008.

ورمزي المغربي الأصل (32 عاما) يملك سجلا حافلا بالانجازات خاصة مع تحقيقه الانجاز التاريخي غير المسبوق في بطولة العالم لألعاب القوى بنسختها العاشرة في هلسنكي 2005 بفوزه بميداليتين ذهبيتين في سباقي 1500 و800 م، وأضاف لسجله ميدالية فضية في بطولة العالم في أوساكا اليابانية العام الماضي.

ورقم رمزي الشخصي في سباقات 1500 متر يبلغ (29ر14ر3 د) حققه في لقاء روما في 14 تموز/يوليو 2006، ورقمه في سباق 800 م قدره (44ر05ر1 د) حققه في لقاء مدريد في 17 تموز/يوليو من العام نفسه.

وستكون بطلة سباق 1500 متر مريم جمال (من أصل أثيوبي) أقوى المرشحات البحرينيات لتحقيق ميدالية أولمبية بحرينية، خصوصا انها متخصصة في هذا السباق وسبق ان توجت بذهبيتين متتاليتين في بطولتي العالم 2007 و2009.

ورقم جمال (28 عاما) الشخصي في سباق 1500 متر هو (56ر18ر3 د) حققته في لقاء رييتي الايطالي آب/أغسطس 2006.

واكد الشيخ احمد بن حمد آل خليفة الأمين العام للجنة الاولمبية البحرينية ان المملكة "ستشارك في دورة الالعاب الاولمبية الصيفية في لندن ببعثة تعتبر الاكبر في تاريخ مشاركاتها الاولمبية السابقة التي بدأت في دورة لوس انجليس عام 1984".

واوضح "السبب الرئيسي في ارتفاع حجم المشاركة البحرينية يعود الى نجاح 11 عداء بحرينيا في تحقيق الارقام المؤهلة الى الاولمبياد وهو الامر الذي اعتبره انجازا مرحليا بالنسبة للعدائين وخصوصا الشبان منهم والذين يشاركون للمرة الاولى في الدورة الاولمبية"، معربا عن أمله "بتحقيق نتائج مشرفة تعبر عن المكانة المميزة التي تحتلها البحرين على ساحة العاب القوى الدولية".

كما اعتبر مشاركة الرامية عزة القاسمي والسباحين خالد البابا وسارة الفليج "فرصة عظيمة" لهم لاكتساب الخبرة الرياضية ومعايشة اجواء الدورة والاحتكاك مع المنافسين اصحاب المستويات الفنية الرفيعة، بالاضافة الى إكتساب الثقافة الرياضية الجديدة الناجمة عن الوجود في اكبر محفل رياضي عالمي".

واشار الى ان اللجنة الاولمبية البحرينية "عملت على توفير كافة اشكال الدعم للرياضيين المشاركين في اولبياد لندن من خلال اقامة المعسكرات التدريبية المحلية والخارجية والمشاركة في البطولات المختلفة بما يسهم في الوصول بهم الى اعلى درجات الجاهزية الفنية قبيل خوض غمار الدورة الاولمبية التي تكتسب طابعا مميزا كونها ستقام في إحدى العواصم العالمية الرئيسية وستكون محط انظار العالم بأسره".

اسماء الرياضيات:

- العاب القوى: مريم جمال وميمي سالم بليتي وجميلة شامي (1500 متر)، ميثة لحدان (ماراثون)، تاج بابا (5 الاف متر)، شمة مبارك (10 الاف متر)

- الرماية: عزة القاسمي

- السباحة: سارة الفليج

اسماء الرياضيين:

- العاب القوى: شوقي جمال (5 الاف م)، آدم اسماعيل (ماراثون)، محبوب حسن (10 الاف متر) وبلال منصور (800 متر و1500 متر)

- السباحة: خالد بابا