اوباما: الوقت حان ليتحمل العراقيون مسؤولياتهم

اوباما لا يريد انفاق مليارات اميركا في تمويل الحرب

واشنطن - كرر المرشح الديموقراطي الى البيت الابيض باراك اوباما السبت دعوته الى انهاء الحرب في العراق وحث الحكومة العراقية على تحمل مسؤولية الامن في البلاد.
وقال اوباما في حديثه الاذاعي الاسبوعي "حان وقت انهاء الحرب في العراق بشكل مسؤول والطلب من العراقيين تولي مسؤولية مستقبلهم والاستثمار في بلادهم".
واضاف اوباما ان الاميركيين علموا هذا الاسبوع ان الحكومة العراقية احرزت فائضا من 79 مليار دولار في موازنتها بفضل الارتفاع الحاد في ارباح النفط.
واضاف السناتور الاميركي انه فيما تحفظ الاموال العراقية في مصارف اميركية، يواصل دافع الضرائب الاميركي تسديد 10 مليارات دولار شهريا للدفاع عن العراق واعادة بنائه.
واضاف اوباما "انفقت بلادنا حوالي الف مليار دولار في العراق، فيما مدارسنا ينقصها التمويل، وطرقاتنا وجسورنا تنهار، واسعار كل شيء من السلع الغذائية الى غالون الوقود تستعر".
وقال "فنلفكر للحظة ما كنا نستطيع فعله بمئات المليارات من الدولارات التي انفقناها في العراق". "كنا اعدنا بناء المدارس والطرقات والجسور في اميركا. وكنا قمنا باستثمارات تاريخية في الطاقة البديلة واوجدنا ملايين الوظائف للاميركيين".