انفجار تل أبيب يخترق جهود التهدئة في غزة

نار غزة تصيب تل أبيب..

تل أبيب – اعلن تلفزيون الاقصى التابع لحماس الاربعاء ان الحركة التي تسيطر على غزة "تبارك العملية الاستشهادية" في تل ابيب وتؤكد انها رد طبيعي على مجزرة عائلة الدلو التي قتل كل افرادها في غارة اسرائيلية على القطاع.

وكتب على شريط على شاشة الاقصى "حماس تبارك العملية الاستشهادية وتؤكد انها رد طبيعي على مجزرة عائلة الدلو واستهداف المدنيين الفلسطينيين".

وقالت حركة الجهاد الاسلامي انها "تبارك العملية وتعتبرها انتصارا لضحايا غزة وترى فيها انها ايضا انجازا اضافيا للمقاومة بعد نجاحها في قصف تل ابيب".

وشهدت غزة احتفالات في المساجد وتكبير بعد انفجار تل ابيب، تخللها اطلاق نار ابتهاجا في الهواء في مدينة غزة.

وجرح واحد وعشرون شخصا بينهم ثلاثة على الاقل اصاباتهم خطيرة الاربعاء في انفجار في حافلة وسط تل ابيب بحسب ما اعلنت خدمات الطوارئ في اسرائيل.

وقال المتحدث باسم خدمات الطوارىء زاكي هيلير "هناك عشرة اشخاص على الاقل اصيبوا بينهم ثلاثة في حالة خطيرة" في الانفجار الذي قالت الشرطة ان مصدره ما زال غير معروف.

اما المتحدثة باسم الشرطة لوبا سمري فقالت ان "خلفية وظروف الانفجار ما زالت غير واضحة".

وذكرت القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلي أن قوات الشرطة تمكنت من القبض على "إرهابي مشتبه به" في الانفجار.

ووصف متحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ان الانفجار "اعتداء ارهابي".

وكتب اوفير جندلمان على حسابه على موقع تويتر باللغة العربية "قبل قليل حدث اعتداء ارهابي عبارة عن تفجير حافلة ركاب في وسط تل ابيب واصيب عشرة ركاب بجروح حالة ثلاثة منهم خطيرة".

ودانت فرنسا الهجوم، وقال وزير الخارجية لوران فابيوس في بيان "ادين بحزم شديد الاعتداء الذي وقع في تل ابيب واستهدف مدنيين في الوقت الذي يجب فيه بذل كل الجهود للتوصل الى وقف اطلاق نار".

واضاف "الامر الملح هو التوصل الى وقف اطلاق نار دائم، وساتحدث مجددا اليوم مع نظرائي الاسرائيلي والمصري والاميركي".

كما اعلن البيت الابيض ان الولايات المتحدة "تدين الهجوم الارهابي"، مؤكدا ان واشنطن ستقدم "مساعدتها اذا ما اقتضت الضرورة لتحديد منفذي الهجوم واحالتهم على القضاء"، مكررا تأكيد "الالتزام الثابت (للولايات المتحدة) امن اسرائيل وكذلك صداقتها وتضامنها العميقين مع الشعب الاسرائيلي".

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان ان "روسيا تدين بشدة هذا الاعتداء الارهابي الاجرامي"، مضيفة "نجدد دعواتنا للطرفين الى وقف فورا المواجهة المسلحة".

ويأتي الانفجار بينما تجري وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون محادثات في القدس حول التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار في القدس حيث اكد متحدث باسم السفارة الاميركية بانهما اجريا محادثات للمرة الثانية في يومين.