انطلاق مركز دبي المالي العالمي

الشيخ محمد بن راشد يعلن انطلاق المركز الجديد

دبي - أعلنت إمارة دبي السبت عن مشروع جديد يهدف إلى دعم وضعها كمركز إقليمي للخدمات المالية وذلك بإنشاء "مركز دبي المالي الدولي" الذي يسمح للشركات المالية بالعمل في البلاد طبقا للوائح خاصة.
وتم تحديد مهام المركز بأنها تتركز على جذب الشركات المالية ذات الخبرة في مجال خدمات التسهيلات الائتمانية والمؤسسات التي تقدم خدمات شاملة.
وصرح ولي عهد دبي، الشيخ محمد بن راشد المكتوم، بأن الخطوة الجديدة من شأنها تدعيم وضع دبي كمركز رئيسي للخدمات المالية بالمنطقة.
وسوف يقدم المركز العديد من الخدمات المالية والاستثمارية في أسواق يقدر حجم التجارة فيها بأكثر من ثلاثة تريليونات دولار في العام. وهذه الاسواق تغطي دول مجلس التعاون الخليجي وشبه القارة الهندية وشمال منطقة الخليج ووسط آسيا وسوريا وتركيا وقبرص وشرق وشمال أفريقيا.
وقال ولي عهد الامارة الشيخ محمد بين راشد ال مكتوم وزير الدفاع في دولة ‏ ‏الامارات الذي اعلن عن المشروع ان البادرة الجديدة من شانها ان تعزز مكانة دولة الامارات العربية المتحدة على الخريطة الاقتصادية والمالية العالمية وتجعلها مركزا رئيسيا للخدمات المالية الاقليمية.
ويوفر مركز دبي المالي العالمي للمؤسسات المالية خيارا نوعيا جديدا يقدم مستوى متميزا من العمليات المالية والخدمات الاستثمارية المتنوعة ذات المعايير العالمية لتغطية اسواق يتجاوز حجمها 1.5 مليار نسمة وتقدر تعاملاتها باكثر من تريليون دولار سنويا.‏
واعتبر الشيخ محمد بن راشد في حفل الاعلان عن المشروع ان المركز الجديد ‏ ‏يشكل جسرا بين الاسواق المالية في الشرق والغرب بحيث تكون بوابة لتدفق الرساميل من والى المنطقة بما يعزز الروابط الاقليمية باسواق راس المال العالمية ويسد الفراغ الحالي في البنية التحتية للخدمات المالية.
ومن المقرر ان تباشر حكومة دبي والقطاع الخاص فيها بتشييد منشات المشروع الجديد الذي سيقام بالقرب من شارع الشيخ زايد الشهير وسط دبي حيث سيتم تدشين مدينة يطلق عليها حي المال يقدر ان تبلغ تكاليفها عدة مئات من ملايين الدولارات.
وتنص لوئح المركز على اعتماد اسلوب شديد الالتزام بالمعايير الدولية في حين يتبنى المركز نظاما تشريعيا يسهل تبادل المعلومات المتعلقة بالضرائب مع الدول التي توجد فيها المراكز الرئيسية للمؤسسات العاملة بالمركز.