انطلاقة موفقة لباسل شعبان في سباقات أي وان غران بري

باسل شعبان يقفز بالفريق اللبناني الى مواقع متقدمة

استوريل (البرتغال) – تمكن فريق أي وان اللبناني الاحد من تحقيق المركز 11 في مضمار استوريل بالبرتغال، وهي افضل نتيجة حصل عليها الفريق منذ انطلاقة سباقات أي وان غران بري. وتحققت النتيجة على يد السائق باسل شعبان في اول مشاركة له في السباقات منذ انطلاقتها، في حين ساهم السائق الثاني خليل بشير في نقل وقائع السباق للمشاهدين العرب على الهواء عبر قناة الجزيرة الرياضية.
وبدأ السائق باسل شعبان الجولة الاولى من السباق من موقع 23 وتمكن من احتلال الموقع 18 في اللفة الاولى، واستطاع تحسين موقعه نحو الـ 16 واستمر عليه اغلب وقت السباق. ومع اقتراب السباق من نهايته وفي اللفة الـ18، تصارع السائق شعبان مع سائق الفريق الاسترالي الذي كان يحتل الموقع 17 والذي حاول تجاوز سيارة الفريق اللبناني، مما دعا السائق شعبان الى استخدام زر الدفع "باوربوست" لمنع مزاحمة السائق الاسترالي له، ولكن السيارة خرجت بعض الشيء عن المسار مما افقدها موقعين لتنتهي الجولة الاولى باحتلال الفريق الموقع 18.
وشهد انطلاق الجولة الثانية الكثير من الحوادث مما دعا سيارة السلامة الى دخول المضمار لاكثر من مرة. واختار عدد من الفرق التوقف في نقطة الصيانة، لكن فريق أي وان اللبناني ارتأى البقاء على المضمار وحقق تقدما في موقعه. وتمكن السائق شعبان من تحسين موقعه من الـ18 في البداية واصبح ضمن السيارات العشرة الاوائل في منتصف السباق، وتمكن من الوصول الى الموقع 4 قبل ان يستدعي الفريق الفني السيارة لاجراء استبدال في اطاراتها. وعادت سيارة الفريق اللبناني الى السباق محتلة الموقع 13 واستمر السائق في تحسين موقعه حتى الانتهاء من السباق محققا المركز 11.
وعلق السائق شعبان بسعادة عن انجازه في الجولة الثانية من السباق قائلا "كان يوما عظيما لفريق أي وان اللبناني مع هذه النتيجة الملحوظة، واستطيع تسميتها بالحلاوة المرة، اذ كنا على حافة الدخول الى مجموعة العشرة الاوائل التي تضمن الحصول على نقاط السباق. استراتيجية الفريق حققت المرجو منها اذ زاوجنا بين التوقف السريع في نقطة الصيانة والتقدم المتواصل على مضمار السباق مما اهلنا احتلال المركز 11 اليوم."
وقال رئيس الفريق تميم اوجي "اظهر فريق أي وان اللبناني قدرته على تحقيق الكثير. وقد ساهم الجميع وبشكل متكامل في تحقيق هذه النتيجة: الطاقم، المهندسون، السائقون وفريق الاسناد عملوا كوحدة واحدة. وضعنا استراتيجية تضمن لنا موقعا في مجموعة العشرة الاوائل، وهو ما لم نحققه اليوم، لكننا تمكنا من اثبات ان استراتيجيتنا فاعلة وناجحة في التقدم وعلينا استثمار هذا الزخم في الجولة القادمة في استراليا."
ولم يكتف اعضاء فريق أي وان اللبناني بالمشاركة في السباق، بل ساهموا في مباريات للغولف ولسباقات السيارات الصغيرة (كارتنغ). كما شارك السائقان شعبان وبشير في الامسية الاعلامية عشية السباق في نادي "بينها لونغا" للغولف القريب من المضمار، حيث قدمت لهم دروس سريعة في رياضة الغولف. وقبل بشير دعوة للمشاركة بسباقات السيارات الصغيرة الى جانب عدد من سائقي الفرق الاخرى والمشاهير والشخصيات الاعلامية. واستقبل الفريق يوم السباق من قبل حشد كبير من الحضور وضيوف الفريق يتقدمهم سفراء العراق، المغرب، الجزائر وتونس في البرتغال.
للمزيد من المعلومات عن فريق أي وان اللبناني يمكن زيارة موقع الفريق على الانترنت www.A1TeamLib.com ويمكن تنزيل صور الفريق والسباق وبعض الصور الخاصة بالضيوف السفراء وهم يلتقون باعضاء الفريق والسائق خليل بشير وهو يلعب الغولف من موقع www.a1gp-photo.com/lib