انخفاض فائض الميزانية السعودية إلى 48 مليار دولار

قرارات اوبك تؤثر سلبا على الاقتصاد السعودي

الرياض - قالت المملكة العربية السعودية ان فائض ميزانيتها سينمكش الى 47.6 مليار دولار في عام 2007 وان النمو الاقتصادي سيتباطأ الى 3.5 في المئة بعد أن خفضت المملكة أكبر مصدر للنفط في العالم الانتاج وفق اتفاقات أوبك.

وفي العام الماضي حققت السعودية فائضا قياسيا بلغ 70.6 مليار دولار واستخدمته في خفض حجم الدين العام.

وقالت وزارة المالية في بيان الاثنين ان الدين الحكومي سينخفض الى 19 في المئة من الناتج المحلي الاجمالي بنهاية العام الجاري بالمقارنة مع 28 في المئة من الناتج المحلي بنهاية 2006.

وأضافت أن النمو الاقتصادي هذا العام سينخفض الى 3.5 في المئة. وكان معدل النمو في العام الماضي 4.3 في المئة.