امين عام اوبك يزور موسكو للتشاور حول حصص النفط

رودريغيس في لقائه مع رئيس الوزراء الروسي

موسكو - ذكرت وكالة انترفاكس ان الامين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) علي رودريغيس قام بزيارة الى موسكو السبت للتشاور حول الصادرات النفطية الروسية.
واشارت الوكالة نقلا عن مصادر وزارية ان رودريغيس اجرى محادثات مع وزير الطاقة الروسي ايغور يوسوفوف.
واضافت الوكالة ان رودريغيس ويوسوفوف تطرقا الى "آفاق التعاون في المستقبل بين الدول الاعضاء في اوبك وغير الاعضاء بغية المحافظة على استقرار السوق النفطية".
وكانت روسيا قد وافقت في الفصلين الاول والثاني على خفض صادراتها النفطية بـ 150 الف برميل يوميا لضم جهودها الى جهود اوبك. ولكن موسكو حذرت في آذار/مارس انها قد تعيد النظر في موقفها بحسب الوضع.
ومن المقرر ان يلتقي رئيس الوزراء الروسي ميخائيل كاسيانوف في منتصف ايار/مايو رؤساء ابرز المجموعات النفطية الروسية لتحديد موقف روسيا لاحقا.
وقد شهدت الاسعار ارتفاعا ابتداء من آذار/مارس لتصل الى 26 دولارا للبرميل الواحد من نوع برنت بحر الشمال في مساء الجمعة في لندن، فيما كان سعر البرميل 20 دولارا في كانون الثاني/يناير.
وذكرت نشرة "ميدل ايست ايكونوميك سورفاي" (ميس) في عددها الذي سيصدر الاثنين ان الدول الاعضاء في اوبك رفعت انتاجها في آذار/مارس وقام بعضها بتجاوز الحصص المخصصة لها بعد سبعة اشهر من تخفيضها.
واستنادا الى الخبراء، لم تعد روسيا هي ايضا تحترم حصص صادراتها منذ نهاية شباط/فبراير.
ومن المقرر ان تجتمع منظمة اوبك في 26 حزيران/يونيو للنظر في الوضع.