اليمن: مقتل 10 اشخاص في مظاهرات احتجاج على ارتفاع اسعار الوقود

ارتفاع اسعار النقط عالميا يؤثر على اليمن

صنعاء - نزل آلاف اليمنيين الاربعاء الى شوارع صنعاء والمدن الكبرى في البلاد احتجاجا على قرار الحكومة رفع اسعار مشتقات الوقود.
وافاد شهود أن عشرة اشخاص قتلوا في المدن اليمنية.
واوضح الشهود ان خمسة اشخاص قتلوا خلال مواجهات بين المتظاهرين وقوات الشرطة امام مقر حزب مؤتمر الشعب الحاكم في ذمار (نحو 155 كلم جنوب صنعاء) حيث اصيب ايضا سبعة من عناصر قوات الامن بجروح خطرة.
واضافت المصادر ان خمسة متظاهرين آخرين قتلوا في مدينة الضالع (250 كلم جنوب صنعاء) حيث جرح خمسة اشخاص ايضا اصابة احدهم خطرة.
وفي صنعاء، تحدث شهود عيان آخرون عن سقوط قتلى وجرحى قرب مبنى وزارة المالية في وسط المدينة بدون ان يحدد عددهم.
ولا تزال شوارع صنعاء تشهد انتشارا كثيفا لقوات الجيش والشرطة واطلاق النار يسمع من حين الى آخر.
واوضح الشهود ان التوتر شديد حول منزل نائب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي حيث حاول المتظاهرون اقتحام منزله.
واكد الشهود ان حرس نائب رئيس الجمهورية "استخدموا الرشاشات وقنابل مسيلة للدموع في مواجهة المتظاهرين".
وقام بعض المشاركين في التظاهرة التي انطلقت من الموقف الرئيسي للباصات واتجهت نحو مقر الحكومة في صنعاء، بكسر لوحات وواجهات المحال التجارية على جانبي الطريق.
وكان مصدر في المقر الرئيسي لحزب المؤتمر الشعبي الحاكم، قال ان المتظاهرين اطلقوا عيارات نارية باتجاه مكاتب الحزب في صنعاء.
واندلعت التظاهرات اليوم الاربعاء اثر قرار الحكومة اليمنية رفع اسعار البنزين اعتبارا من اليوم الاربعاء.
وشملت قرارات الحكومة اليمنية رفع سعر لتر البنزين من 35 ريالا (32 سنتا من الدولار) إلى 65 ريالا (60 سنتا تقريبا) وسعر لتر الديزل من 17 ريالا إلى 45 ريالا (من 16 سنتا إلي 42 سنتا).
كما رفعت اسعار اسطوانات الغاز المنزلي من 205 ريالات إلى 400 ريال للاسطوانة الواحدة (من 112 سنتا إلى 215 سنتا تقريبا).
وقالت وكالة الانباء اليمنية الرسمية سبأ ان الحكومة "اتخذت جملة من القرارات الإجرائية الأخرى" التي وصفها مجلس الوزراء بأنها "تعويضية عن الآثار التي قد تنتجها الزيادات في أسعار المشتقات النفطية".
واوضحت ان "من بين هذه الاجراءات، التزام الحكومة تنفيذ قانون خفض التعرفة الجمركية لكافة السلع والمستلزمات على نسبة 5 في المائة" وكذلك إلغاء ضريبة الإنتاج والاستهلاك التي كانت محددة بنسبة 3 في المائة، وخفض ضريبة المبيعات من عشرة الى خمسة بالمئة بموجب قانون جديد صدر الاثنين الماضي".