اليمنيون يتظاهرون مع وضد صالح



الشعب يريد علي عبد الله صالح

صنعاء - تظاهر مئات الاف اليمنيين من المناهضين للرئيس علي عبد الله صالح الجمعة غداة اعلان الاخير القبول بخطة دول الخليج من اجل انتقال سلمي للسلطة في اليمن.

وهتف المتظاهرون في شارع الستين غرب العاصمة صنعاء "الله برحمته سينصرنا في رمضان".

كما هتفوا "ثورة، ثورة الجميع ضد الطغاة" وذلك في تظاهرات "جمعة النصر" داعين الى اقامة "يمن جديد".

وجرت تظاهرات مماثلة في ثاني كبرى مدن البلاد تعز وكذلك في اب والحديدة وصعدة وعدن ومأرب.

من جهة اخرى تجمع عشرات الاف الاشخاص من مناصري صالح في ساحة السبعين في جنوب العاصمة وهتفوا "الشعب يريد علي عبد الله صالح".

ورفعوا صور الرئيس اليمني في اليوم الذي سموه يوم "التحالف الوطني لحماية شرعية الدستور".

وقال صالح الذي يمضي فترة نقاهة في الرياض الخميس انه سيقبل بخطة دول الخليج من اجل انتقال سلمي للسلطة في بلاده التي تشهد احتجاجات شعبية منذ نهاية كانون الثاني/يناير تطالب برحيله.

وكان صالح الذي يحكم البلاد منذ 1978 رفض توقيع الخطة الخليجية بالرغم من ضغوط اقليمية ودولية عليه.

والخطة التي وضعت بالتشاور مع الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي تنص على تشكيل المعارضة حكومة مصالحة واستقالة الرئيس صالح بعد شهر مقابل ضمان حصانته من الملاحقة.