اليعسوب تساهم في تحسين تكنولوجيا الصواريخ

الجنرال يعسوب يعلم فرقة الصواريخ ماذا تفعل

لندن - يمكن أن تقدم الرقصات السحرية على ما يبدو لذبابة التنين (اليعسوب) نموذجا لصنع أسلحة مدمرة مضادة للطائرات.
وذكرت مجلة "نيو ساينتست" ان العلماء يعتقدون أن الاساليب التي تستخدمها ذبابات اليعسوب وحشرات الهوفرفلاي (التحليق دون حركة) لصيد فريستها يمكن محاكاتها في الصواريخ المضادة للطائرات.
وستستخدم الصواريخ الجديدة استراتيجية "حركات التمويه" حيث تجعل الحشرات فريستها تعتقد أنها لا تتحرك عندما تكون بالفعل تقترب منها.
وتقوم الحشرات بذلك من خلال الوقوف بين نقطة ثابتة في منظر طبيعي وفريستها.
وأظهر عالما البيولوجيا أندرو أندرسون وبيتر ماكوان في كلية الملكة ماري بجامعة لندن أن الانسان يمكن أن يتعرض لنفس الخدعة.
وبرمج العالمان صواريخ في مناورة عسكرية باستخدام أجهزة الكمبيوتر لمتابعة حركات التمويه وكان أداؤها أفضل من الصواريخ الاعتراضية أو الصواريخ التي تتطلب حرارة شديدة. وأجرى الباحثان "تدريبات" على صواريخهما المزودة بأجهزة الكمبيوتر بالاعتماد على بيانات من شريط مرئي يصور فريسة تطاردها حشرات الهوفرفلاي.
وفي تجارب تالية جرى تعديلا للبرنامج بحيث يكون أداؤه أفضل بكثير فيما يتعلق بمتابعة المسار الذي تسلكه الحشرات.