اليابان تنشأ غرفة لتناول الشاي في الفضاء

طقوس يابانية خاصة لشرب الشاي.. حتى في الفضاء!

لندن - وردت مجلة "نيوساينتست" في عدد الاربعاء أن رواد الفضاء يمكن أن يرشفوا الشاي الاخضر في الجزء الياباني من محطة الفضاء الدولية.
ويخطط المسئولون في وكالة الفضاء اليابانية القومية لاقامة غرفة لتناول الشاي مساحتها 13 متر مربع في الجزء الياباني من محطة الفضاء الدولية، ربما في وحدة المعمل كيبو، والمقرر إطلاقه إلى الفضاء في عام 2004.
وقال يوشيهيرو ناكامورا المتحدث باسم وكالة الفضاء اليابانية للمجلة "إن السفر في الفضاء هو أمر صعب من الناحية السيكولوجية، ولذا فإن الفكرة هي توفير مكان هادئ يمكن لرواد الفضاء أن يستمتعوا بالاسترخاء فيه". وقال أن ذلك سوف يساعدهم على الاحتفاظ بعلاقات عمل طيبة.
غير أن حفل تناول الشاي في الفضاء لن يتم بالطرق المعتادة كما هو على الارض. والحفل التقليدي الياباني هو مسألة ذات طقوس خاصة، حيث تقوم نساء جميلات يرتدين الكيمونو بإعداد الشاي الاخضر للضيوف الذين يحظون برعاية خاصة، وهي عملية قد لا تعد سهلة على الاطلاق في ظل بيئة تنعدم فيها الجاذبية.
ويقول ناكامورا أن في الوقت الذي يعد فيه غلي الماء وإعداد الشاي في الفضاء أمرا ممكنا "فإننا لا نعرف كيف سيرشفونه". ويضيف "ليس من الممكن الابقاء على الشاي في الفناجين، كما لا يمكننا أن نسمح للشاي بالتحليق في الغرفة. وهذه هي إحدى المشاكل التي نسعى للعثور على حل لها".
ويقوم فريق من الخبراء من جامعة طوكيو اليابانية للفنون الجميلة والموسيقي بالمساعدة في التصميم. وسوف تكون غرفة الشاي التقليدية التي تتسم بصغرها وقلة فرشها وأرضيتها المكسوة بحصر السمار، هي المرجع الذي يستعان به.