اليابان تقدم مساعدة مباشرة لحكومة فياض بقيمة 11 مليون دولار

تحقيق السلام بالطرق الاقتصادية

رام الله (الضفة الغربية) - وقع وزير الخارجية الياباني تارو اسو الاربعاء في رام الله في الضفة الغربية اتفاقا يقضي بدفع 11.3 مليون دولار كمساعدة مباشرة للحكومة الفلسطينية برئاسة سلام فياض، كما افاد مسؤول فلسطيني رفيع.
واكد المسؤول الفلسطيني ان "هذا الاتفاق يتعلق بمساعدة مباشرة من الحكومة اليابانية للسلطة الفلسطينية بمقدار 11.3 مليون دولار للميزانية العامة ولدعم مشروع زراعي وقطاعات اقتصادية اخرى".
ووقع تارو اسو وسلام فياض الاتفاق خلال اجتماع لمجلس الوزراء الفلسطيني في رام الله. ومن المقرر ان يلتقي الوزير الياباني على الاثر الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مكتبه.
ويجتمع اسو بعد ظهر الاربعاء في اريحا (الضفة الغربية) مع وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني وفياض ووزير الخارجية الاردني عبد الله الخطيب لبحث مشروع زراعي غذائي في هذه المدينة.
وكان الدبلوماسي الياباني اعلن الاثنين استئناف المساعدة المباشرة لحكومة فياض التي يعترف بها المجتمع الدولي خلافا لحكومة حماس في قطاع غزة.
واعتبر اسو الاثنين ان التنمية الاقتصادية هي المحرك لحل ازمة الشرق الاوسط خلال زيارته لعمان في مستهل جولته الشرق اوسطية.
وقال اسو "لقيام دولة فلسطينية يجب ان تكون لديها قدرة اقتصادية قابلة للاستمرار ونحن نقدم مبادرة 'ممر الى السلام' كوسيلة لتحقيق هذه الاستمرارية" في اشارة الى تمويل طوكيو لمنطقة زراعية صناعية في اريحا في اطار جهودها لدعم الاقتصاد الفلسطيني.