الهلال يحرز كأس ولي العهد

الهلال استعاد هيبته المحلية

الرياض - أحرز الهلال لقب بطل مسابقة كأس ولي العهد السعودي لكرة القدم بفوزه على القادسية 2-1 الجمعة على استاد الملك فهد الدولي بالرياض وامام نحو 30 الف متفرج في المباراة النهائية للنسخة الثلاثين.
وسجل محمد الشلهوب (35) ومحمد العنبر (83) هدفي الهلال، والبرازيلي جوزيه سوزا (18) هدف القادسية.
وسلم ولي العهد السعودي الامير عبدالله بن عبد العزيز الكأس والميداليات الذهبية للاعبي الهلال، والميداليات الفضية للاعبي القادسية.
وهي المرة الخامسة التي يحرز فيها الهلال لقب المسابقة أعوام 1964 و1995 و2000 و2003، علما بأنه خسر نهائي عام 1999 أمام الشباب.
وهو اللقب الثاني للهلال هذا الموسم بعد احرازه كأس الأمير فيصل بن فهد (أولى البطولات المحلية) مطلع الموسم الحالي.
وهي المواجهة الثالثة بين الهلال والقادسية هذا الموسم حيث التقيا مرتين في الدوري فتعادلا 3-3 في الاولى، وفاز الهلال 1-صفر في الثانية.
في المقابل، فشل القادسية في احراز اللقب للمرة الثانية في ثاني نهائي له في المسابقة بعد عام 1992 عندما احرز اللقب على حساب الشباب.
وجاءت بداية المباراة حذرة من الفريقين لكن سرعان ما بادر الهلال بالهجوم عبر فرصتين متتاليتين الاولى بعد كرة مشتركة بين البرازيلي كماتسو والشلهوب الذي انفرد بالحارس هاني العويض لكنه سدد فوق العارضة (8)، والثانية اثر تسديدة بعيدة لعمر الغامدي حولها العويض بصعوبة الى ركنية (11).
وكاد القائد المخضرم سامي الجابر يمنح التقدم للهلال عندما تلاعب بدفاع القادسية وسدد كرة قوية بيسراه ارتدت من القائم الايمن (14)، ثم أهدر الجابر فرصة ذهبية غندما انفرد بالعويض بيد انه سدد في جسم الاخير (15).
وفاجأ البرازيلي سوزا الجميع عندما اطلق كرة قوية من 20 مترا سكنت شباك الحارس حسين العتيبي معلنة الهدف الاول للقادسية (18).
وكاد القادسية يعزز تقدمه بهدف ثان عندما مرر ياسر القحطاني كرة على طبق من ذهب الى يوسف السالم المنفرد بيد انه سدد فوق المرمى (23).
وهدأ ايقاع المباراة حتى نجح الشلهوب في ادراك التعادل بعدما تلاعب باربعة مدافعين وسدد كرة ساقطة فوق الحارس العويض (35).
وأنقذت العارضة العويض من هدف ثان عندما ردت تسديدة كماتشو (45).
وعزز مدرب القادسية التونسي احمد العجلاني خط الدفاع باشراكه سلطان المطيري مكان المهاجم يوسف السالم، ورد عليه مدرب الهلال البرازيلي باكيتا بتعزيز خط الهجوم باشراكه العنبر مكان فهد المبارك، وكاد العنبر ان يمنح التقدم للهلال عندما هيأ له الشلهوب كرة داخل المنطقة سددها بجوار القائم الايمن (69).
وتعرض الشلهوب للاصابة وترك مكانه لسلطان البرقان.
وكاد العنبر يفعلها بضربة رأسية مرت فوق المرمى (75)، رد عليها القحطاني بتسديدة من حافة المنطقة مرت بمحاذاة القائم الايسر (76).
ونجح العنبر في محاولته الثالثة في تسجيل هدف الفوز للهلال عندما تلقى كرة عرضية من أحمد الدوخي فتابعها برأسه داخل مرمى العويض (83).
وزادت محن القادسية بطرد لاعبه عبده حكمي في الدقيقة 85 لتدخله الخشن بحق البرقان الذي لم يقو على مواصلة اللعب وترك مكانه لعبد العزيز الهليل، وحاول العجلاني تدارك الموقف في الدقائق المتبقية باشراكه صالح السرحاني مكان المغربي سعيد الخرازي لكنه تعرض لضربة قوية ثانية بطرد القحطاني لتلقيه الانذار الثاني.
قاد المباراة الحكم الايطالي روبرتو روسيتي.