النعيمي: مستعدون لزيادة الانتاج النفطي لتفادي ارتفاع الاسعار

السعودية تتدخل مجددا لمنع تدهور الاسعار

الرياض - اكد وزير النفط السعودي علي بن ابراهيم النعيمي الاربعاء ان بلاده مستعدة لزيادة انتاجها بمعدل 1.3 مليون برميل يوميا على الفور لتفادي حدوث نقص في الاسواق وزيادة كبيرة في الاسعار.
وقال النعيمي في تصريح نقلته وكالة الانباء السعودية ان المملكة "على استعداد تام لتلبية جميع حاجات شركات البترول العالمية في حال طلبها كميات اضافية من البترول".
واوضح الوزير ان "لدى المملكة طاقة انتاجية فائضة تصل الى ما يزيد عن 1.3 مليون برميل يوميا تستطيع توفيرها مباشرة في حالة الحاجة الى ذلك".
واكد النعيمي "حرص المملكة على استقرار السوق البترولية الدولية وهي تعمل بالتعاون مع دول اوبك (منظمة الدول المصدرة للنفط) من أجل هذه الغاية وعدم ارتفاع الاسعار بشكل قد يؤثر سلبا على الاقتصاد العالمي او الطلب على البترول".
واضاف الوزير ان سياسة المملكة النفطية "تهدف الى تفادي وجود شح او نقص في إمدادات البترول في السوق البترولية الدولية والعمل على توفر كميات كافية من البترول حسب حاجة السوق وعدم ارتفاع الاسعار بشكل قد يضر بالاقتصاد العالمي ونموه وخاصة اقتصاديات الدول النامية".
وتابع ان المملكة "من اجل تحقيق هذا الهدف بدأت في زيادة انتاجها منذ اكثر من ثلاثة أشهر لتلبية الطلب المتزايد على بترولها حيث بلغت هذه الزيادة اكثر من مليون برميل يوميا ووصل ما انتجته المملكة خلال الأشهر الثلاثة الماضية الى اكثر من 9.3 ملايين برميل يوميا واذا ما أضيف الى ذلك كمية المكثفات وسوائل الغاز فإن متوسط إنتاج المملكة يصل الى 10 مليون برميل يوميا".
وشدد على ان "سياسة المملكة تهدف الى تلبية كافة طلبات عملائها من الشركات البترولية العالمية وانه فيما يخص شهر (ايلول) سبتمبر القادم فقد وصل مجموع الطلبات على البترول السعودي الخام من الشركات البترولية لأسواق اوروبا واسيا واميركا الشمالية اضافة الى الطلب المحلي الى اكثر 3،9 ملايين برميل يوميا والتي سيتم تلبيتها جميعا وبدون استثناء او تخفيض".