الناسا تنفي العثور على اشلاء بشرية لرواد كولومبيا

الأمر قد يحتاج لوقت طويل قبل العثور على اشلاء الرواد السبعة

هيوستن (الولايات المتحدة) - تراجعت وكالة الفضاء الاميركية (الناسا) الاحد عن التصريحات التي ادلى بها احد مسؤوليها واوضحت انها لم تتمكن من العثور بعد على اشلاء جميع الرواد السبعة الذين قتلوا في المركبة الفضائية كولومبيا السبت.
واوضحت الناسا في بيان ان المسؤول عن فرق الرحلات في الوكالة الفضائية بوب كابانا الذي اعلن في مؤمر صحافي العثور على اشلاء بشرية لكل من الرواد السبعة "اتصل ليقول انه ارتكب خطأ يتعلق باشلاء الرواد".
وجاء في البيان التصحيحي الذي صدر في هيوستن (تكساس) ان "الناسا لا تؤكد العثور على الاشلاء البشرية للرواد السبعة" وان كابانا "لم يكن مطلعا بشكل جيد على الموضوع".
من ناحية أخرى اعلن مدير برنامج المركبات الفضائية في وكالة الفضاء الاميركية (الناسا) رون ديتمور خلال مؤتمر صحافي عقده في مركز جونسون التابع للوكالة في هيوستن (تكساس) الاحد ان افراد طاقم المركبة كولومبيا لم يكونوا بدون شك مدركين خطورة الوضع في الدقائق الست التي سبقت تحطم مركبتهم.
وقال انه عند دخول المركبة في المجال الجوي تكون اوامر القيادة تلقائية موضحا ان "الطاقم يراقب نظام مراقبة الرحلة ويقوم بعمله بشكل تلقائي وليس عنده اي سبب للقلق.
واضاف "تمكنوا من متابعة التعليمات في مقصورة القيادة التي تظهر ان التحليق التلقائي يحاول السيطرة على المركبة وتوازنها. فهم بالتأكيد كانوا يعلمون ان المركبة تحاول ربما الجنوح قليلا نحو اليسار وان الجناحين يتجاوبان طبيعيا".
ولكنه اشار الى ان الامر يتعلق ب"حركات خفيفة جدا" ادت الى تغييرات "ضعيفة جدا" في التوجه.
وقال ديتمور ايضا "انا متأكد انهم كانوا يتحدثون" عن الاشارات التي يرونها "ولكن لم يكن يوجد اي شيء يبعث فعلا على القلق" لان "المركبة كانت تقوم بما يجب القيام به".
واضاف "نظرا الى ما نعرفه عن الطاقم وتدريباته، نعلم انه كان عليه ان يفعل ذلك في هذا الوقت بالذات". واوضح "نعلم انهم (الرواد) كانوا يراقبون التموقع، لقد دربناهم على ذلك وكرواد هذا ما كان يفترض ان يقوموا به. ونحن واثقون ان هذا ما فعلوه".
وقال ايضا "لكن لا نملك اي معطيات (...) اي دليل (...) لا نملك اي معلومات من الطاقم يمكن ان تؤكد لنا ان هذا ما قاموا به".