النادي الافريقي يستعد للهجوم على القادسية

مقابلة نارية في الانتظار

الدوحة - يتنافس النادي الافريقي التونسي والقادسية الكويتي الخميس على استاد المنزه في العاصمة تونس على البطاقة الاخيرة المؤهلة الى الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال العرب لكرة القدم.
وكان القادسية فاز 1-صفر ذهابا في الكويت.
ويدخل النادي الافريقي المباراة بمعنويات عالية خصوصا وانه يتصدر الدوري المحلي بعدما حقق 3 انتصارات متتالية على النجم الساحلي المتصدر السابق وحامل اللقب 1-صفر والنادي البنزرتي 2-صفر والاولمبي الباجي 4-1.
واستعد النادي الافريقي جيدا للمباراة وعاين ومدربه الفرنسي ريشار برتران ملخصا لمباراة الذهاب للوقوف على الايجابيات والسلبيات وكذلك لمزيد معاينة القادسية ومصادر قوته وضعفه لوضع اخر اللمسات الى التشكيلة التي سيعول عليها من اجل التأهل الى الدور ربع النهائي.
في المقابل، يخوض القادسية المباراة في غياب عدد كبير من لاعبيه الاساسيين لاسباب مختلفة.
واكد مساعد مدرب القادسية عبد العزيز حمادة أن المباراة صعبة ومفتوحة على كل الاحتمالات رغم الفوز فريقه ذهابا.
واضاف "فرصة القادسية للتأهل قائمة رغم الظروف الصعبة التي سيواجه فيها الفريق النادي الافريقي المنافس القوي المتصدر حاليا للدوري التونسي الممتاز".
وأشار إلى أن القادسية حضر إلى تونس بدون العديد من لاعبيه الاساسيين مثل فوزي بشير وبدر المطوع ونهير الشمري بحكم تزامن المباراة مع افتتاح الالعاب الاسيوية في قطر بعد غد الجمعة بالاضافة إلى غياب لاعبين آخرين بسبب الاصابات مثل محمد فهاد وحسين فاضل وأحمد البلوشي وعلي الشمالي.
وأكد حمادة أن معنويات الفريق عالية وان اللاعبين يشعرون بالمسؤولية مع الاحترام الكامل للفريق المنافس.
وتابع أن القادسية سيتوخى الحذر الشديد في المباراة وانه سيحاول الحفاظ بقدر الامكان على الاسبقية التي احرزها في مباراة الذهاب وربما احداث بعض المفاجآت للابقاء على حظوظ التأهل قائمة.
يقود المباراة الحكم طاقم تحكيم ليبي بقيادة وحيد التيمومي ومعاونة محمد العربي وابراهيم اركاش.