الناتو يطرد سبعة دبلوماسيين روس

الاصطفاف وراء بريطانيا

بروكسال - أعلن الامين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ الثلاثاء طرد سبعة دبلوماسيين روس ورفض اعتماد ثلاثة اخرين في اطار الاجراءات الدولية ردا على تسميم العميل الروسي السابق في بريطانيا سيرغي سكريبال.

وقال ستولتنبرغ خلال مؤتمر صحافي في مقر الحلف في بروكسل \"لقد سحبت اليوم اعتماد سبعة من اعضاء البعثة الروسية لدى حلف شمال الاطلسي. وسارفض ايضا طلب اعتماد ثلاثة اخرين\" مضيفا \"هذا الامر سيوجه رسالة واضحة الى روسيا بانه هناك عواقب لسلوكهم غير المقبول.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد ابلغت الثلاثاء وزراء أنه لا تزال هناك حاجة لاتخاذ مزيد من التحركات في إطار رد بريطانيا على المدى البعيد على روسيا بعد أن ألقت اللوم على موسكو في استخدام غاز أعصاب ضد جاسوس روسي سابق في إنجلترا.

ونقل المتحدث باسم ماي عنها قولها خلال اجتماع وزاري \" أمس شهد لحظة مهمة في ردنا على هذا العمل العدواني المتهور لكن لا تزال هناك حاجة للقيام بالمزيد فيما نعمل مع شركائنا الدوليين في إطار ردنا على المدى البعيد على التحدي الذي تشكله روسيا\".

وأبلغت ماي الحكومة بأن الدول تحركت ضد روسيا ليس بدافع التضامن فحسب بل لأنها أدركت الخطر الذي تمثله موسكو.

وقررت 23 دولة من بينها 16 عضو في الاتحاد الأوروبي طرد 116 دبلوماسيا روسيا على الأقل في إطار الرد على تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال في بريطانيا في الرابع من آذار/مارس والذي تتهم لندن موسكو بالوقوف ورائه.

وفي موقف ملفت أصدرت واشنطن قرارا بطرد 60 دبلوماسيا روسيا اعتبرتهم \"عملاء استخبارات\" وإغلاق القنصلية الروسية في سياتل على الساحل الغربي.

وردّ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء أن قرار نحو 20 دولة طرد دبلوماسيين روس ردا على تسميم عميل روسي سابق في المملكة المتحدة هو نتيجة \"ضغوط هائلة\" من واشنطن، متوعدا بالرد على هذه \"الوقاحة\".

وقال لافروف في لقاء صحافي في طشقند أعاد بثه التلفزيون الروسي \"عندما نطلب من دبلوماسي أو اثنين مغادرة بلد ما ونحن نهمس بالاعتذار فنحن ندرك تماما انه نتيجة ضغوط هائلة وابتزاز هائل يشكلان للأسف السلاح الرئيسي لواشنطن على الساحة الدولية\".

وتابع قائلا \" \"سنرد، دون أدنى شك، لا أحد يريد تحمل مثل هذه الوقاحة ونحن لا نريد\".