الموسا اليابانية في أمسية موسيقية بالكويت

تألق موسيقي

الكويت ـ بين قرع الطبول ونقر الأوتار أبدعت فرقة (موسا) اليابانية في نقل المستمعين بين أجواء إيقاعات الحروب ونغمات الأحلام والإنسانية والرومانسية.
جاء ذلك في الأمسية الموسيقية التي أحيتها الفرقة في مركز عبدالعزيز حسين الثقافي الليلة الماضية ضمن جولة لها على عدد من دول المنطقة هي: إيران وقطر والبحرين وعمان وختاما الكويت، بتنظيم من السفارة اليابانية لدى الكويت وتحت رعاية المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.
وقدمت الفرقة المكونة من ستة عازفين معزوفة خاصة لهذه الجولة باسم (كايجين) وتعني عودة الروح إلى العناصر الذائبة في البحر إذ قال أحد أعضائها إن "هذه المعزوفة تهدف إلى تعميق الروابط والمشاعر بين اليابان والدول التي شملتها الجولة."
وقدمت الفرقة أيضا مقطوعات مختلفة استخدمت في بعضها آلات الإيقاع والطبول فقط، وبعضها الآخر استخدمت فيه آلات وترية يابانية إحداها (الكوتو) وهي شبيهة بآلة القانون، والأخرى آلة (تسوغارو) وهي شبيهة بآلة البزق.
ولم تكتف الفرقة بالعزف الموسيقي والإيقاعي بل لعبت الإضاءة دورا في إدخال المستمع إلى أجواء تلك المعزوفات إضافة إلى لغة التعبير الجسدي الذي اتبعه عازفا الطبول لإبراز مهاراتهما في التعامل مع الإيقاعات.
واستهلت الفرقة أمسيتها بمعزوفة تحمل اسم (كاغاياكي) وتعني التألق، لتلحقها معزوفة على الإيقاعات بدون الآلات الوترية باسم (ريوسي) وتعني نجوم ساطعة، قبل أن تعزف الفرقة معزوفة حالمة صاحبتها إضاءة ناعمة باسم (ذا دريم أوف ذا بيرد) وتعني حلم الطائر.
وقدمت الفرقة معزوفة باسم (اكس كروس) وتعني تشابك الأيدي التي اعتمدت على الطبول وحسب حيث أبدع عازفا الإيقاع جن تاكادا وتوموهيكو اينوي في إظهار مهاراتهما في الضرب على الطبول بمختلف أنواعها إضافة إلى اتباعهما التعبير الجسدي والحركات البهلوانية في التعامل مع تلك الطبول.
وواصلت الفرقة معزوفاتها لتقدم معزوفة باسم (هاريوكوي) وتعني التطلع لتتبعها بمعزوفة تحمل نفس اسم الفرقة (سوما) وتعني المحارب ثم معزوفة باسم (واتاري) وتعني الهجاء ومعزوفة باسم (توغارو جيونغارا) وهي من المعزوفات المعروفة في دور العبادة في اليابان.
وأبدع عازفا آلة (الكوتو) كيوشي ابوكورو ونوبوشيرو كيكوشي بمزج التراث الياباني بالموسيقى الحديثة كما أبدع العازفان ريوشو أوياما وهيروهيدي أوياما على آلة (تسوغارو).
واسم (موسا) مشتق من (ساموراي) وتعني المحارب إلا أن اختياره جاء ليعبر عن الجيل الياباني الحديث والصورة الجديدة لذلك المحارب. (كونا)