المنظمة الانجليزية العربية تطالب بفك حصار غزة

سياسات إسرائيل تتسم بالغرور والغطرسة

لندن ـ ناشدت المنظمة الانجليزية العربية المجتمع الدولي وضع حد للممارسات الإسرائيلية بحق قوافل المساعدات الإنسانية الدولية المتوجهة إلى قطاع غزة المحاصر.
وطالبت المنظمة في بيان موقع من رئيسها نظمي أوجي بـ"فك الحصار على قطاع غزة، استجابة للحقوق المشروعة للإنسان عامة ولحقوق شعب فلسطين خاصة، وردعاً لكل قوى تتصور أنها بقوة السلاح تصبح فوق القانون".
وأدان البيان "الاعتداء الغاشم الذي شنته آلة الحرب الإسرائيلية على البعثة الإنسانية المؤلفة من أعضاء تنظيمات شعبية وبرلمانية ونشطاء في مجال حقوق الإنسان عبر سفن تحمل مواد غذائية وطبية إلى الشعب الفلسطيني المحاصر في غزة".
وأكد البيان استقبال العالم للحدث "بردود فعل امتزجت فيها مشاعر الفزع بالغضب والدهشة بالاستنكار والإدانة الكاملة".
وأضاف "ان إسرائيل بارتكابها هذا الحادث المؤسف والمؤلم في آن واحد أوضحت مدى استهانتها بالمجتمع الإنساني ومشاعر الرأي العام الإقليمي والدولي، ودللت على انتهاجها لسياسات تتسم بالغرور والغطرسة وعدم الاكتراث بكل ما تنادي به المؤسسات الدولية بالرغبة في السلام وحقن الدماء واللجوء للحلول السلمية لكل المشاكل والقضايا السياسية التي تعترض السلام الدولي".
وطالب "المجتمع الدولي عبر مؤسساته الشرعية والدستورية الإقليمية والدولية باتخاذ مواقف حاسمة إزاء هذه البلطجة التي تقوم بها دولة عضو في الأمم المتحدة وتمارسها على المسرح الدولي وفي وضح النهار".