المنتخب اليمني يخسر جمهوره

خسارة ثقيلة في اول مقابلة

عدن - خسر المنتخب اليمني لكرة القدم عددا كبيرا من جمهوره بعد خسارته الثقيلة امام نظيره السعودي برباعية نظيفة في اولى مبارياته ضمن دورة كأس الخليج العشرين على ملعب 22 مايو في عدن امس الاثنين.

وقد توافد عشرات الآلاف من الجماهير اليمنية من مختلف المناطق الى عدن لمؤازرة المنتخب، ولكنهم بدأوا بمغادرة مدرجات الملعب بعد تسجيل المنتخب السعودي هدفه الثالث في الدقيقة 72.

مدرجات ملعب 22 مايو كانت اكتظت قبل نحو ساعتين من افتتاح الدورة، في حين احشد قرابة اربعين الف مشجع خارج الملعب لعدم تمكنهم من الدخول لان سعته لا تتعدى اكثر من ثلاثين الف متفرج.

وافاد فارس الجلال احد المشجعين اليمنيين وهو يغادر المدرجات وتبدو على وجه علامات الحزن "لم اكن اتوقع هذا الاداء من لاعبينا، فمستواهم كان متدنيا، بعد الهدف الاول كان اداؤهم جيدا ثم انحدر بشكل مفاجئ"، مضيفا "كنت اتوقع فوز منتخبنا ولن اعود لمؤازرته بعد هذه الهزيمة".

وقال مشجع اخر يدعى صلاح عبده "لقد خسر منتخبنا جمهوره القوي في المباريات القادمة، فانا شخصيا غير قادر على تشجيعه مرة اخرى في هذه الدورة"، وتابع متوجها الى اللاعبين "لقد احبطونا بهذه النتيجة".

ويلتقي اليمن مع قطر والكويت الخميس والاحد المقبلين على التوالي ضمن منافسات المجموعة الاولى.