المنامة يريد الاقتراب اكثر من اللقب البحريني

اختبار صعب للمنامة

المنامة - يواجه المنامة المتصدر مهمة صعبة ومفترق طرق عندما يلاقي الرفاع الجمعة على استاد البحرين الوطني بالرفاع في افتتاح المرحلة التاسعة الأخيرة من دور الذهاب في الدوري البحريني لكرة القدم.

ويلتقي في الافتتاح أيضا الرفاع الشرقي مع المالكية، والحد مع المحرق، وتختتم المرحلة السبت بلقاءي الحالة مع البحرين، والأهلي مع النجمة.

وتعتبر مواجهة المنامة (16 نقطة) والرفاع (12 نقطة) مفترق طرق للأول الذي يهمه الفوز من أجل تأكيد نواياه في الظفر بالبطولة هذا الموسم فضلا عن احتفاظه بموقعه في صدارة الترتيب مع ختام منافسات القسم الأول من المسابقة.

من جهته يأمل الرفاع في مواصلة صحوته وتحقيق انتصاره الثالث على التوالي بقيادة مدربه المحلي سلمان شريدة الذي انتشل الفريق من مؤخرة الترتيب ليعود لدائرة المنافسة من جديد.

ونجح المنامة بقيادة مدربه خالد تاج في تجاوز خسارتيه المفاجئتين أمام الحالة والرفاع الشرقي، وعاد ليحقق فوزين متتاليين على حساب الأهلي والحد ويستعيد موقعه في صدارة الترتيب.

ويعول تاج على هداف المسابقة البرازيلي ايفرتون دي ميندوكا ومعه مواطنه المدافع لازارو ألفيس والسوري أحمد ديب، والدوليين عيسى غالب وعلي حرم ومحمد عادل وعيسى موسى والحارس أشرف وحيد.

ويملك الرفاع مجموعة من اللاعبين الدوليين أبرزهم سيد ضياء سعيد وكميل الأسود وسيد أحمد جعفر "كريمي" ومحمد الرميحي والمخضرمون حسين سلمان ومحمد حسين وعبدالله شلال ومحمد دعيج وداوود سعد والقرغيزستاني أزمات بايماتوف والبرازيلي أسيوريو بربوزا.

ويخوض المحرق الثاني (15 نقطة) مباراة هامة جدا أمام الحد حامل اللقب والسادس (10 نقاط)، فالأول يبحث عن الصدارة على أمل تعثر المنامة ومن ثم توسيع الفارق مع لقائه المؤجل أمام المالكية، ولكن لن تكون المهمة سهلة في مواجهة الحد الذي يأمل في استعادة نغمة الانتصارات والعودة لدائرة المنافسة بعد الخسارة الأخيرة أمام المنامة في المرحلة السابقة.

وحقق المحرق انتصارا كبير في لقاءه السابق أمام الرفاع الشرقي ويعول مدربه الكرواتي رادان غاسانين على حماس وحيوية لاعبيه بعد نشوة الفوز الأخير، وسيعتمد كعادته على لاعبيه أصحاب الخبرة بقيادة هدافه اسماعيل عبد اللطيف وابراهيم المشخص وحسين بابا ووليد الحيام والشاب محمد الحردان والبرازيلي فيليبي باريتو "فيليبينيو" والسوري محمود المواس والكونغولي دوريس سالمو والبرازيلي الاخر فيتور سابا.

ويأمل مدرب حامل اللقب عيسى السعدون في العودة لسكة الانتصارات على حساب فريقه السابق الذي حقق معه لقب الكأس الموسم الماضي، وسيرمي السعدون بكل أوراقه من أجل تحقيق النتيجة المرجوة معولا على الأردني محمد الداوود والثلاثي النيجيري أوتشي أوغبا ودايو وأوروك أكرودونت وعبدالله فتاي وعيسى مصبح ومحمد الملا وحمد فيصل الشيخ.

وتبرز مواجهة دربي العاصمة بين النجمة الرابع (12 نقطة) مع الأهلي الخامس (10 نقاط) من أجل الاقتراب من فرق القمة والمنافسة على اللقب، خصوصا النجمة الذي يقوده المدرب الشاب علي عاشور الطامح لتحقيق فوز ثان على التوالي ومزاحمة الكبار، فيما يأمل مدرب الأهلي البلجيكي التونسي الأصل فتحي العبيدي في العودة للمسار الصجيج بعد خسارتين متتاليتين أمام المنامة والرفاع أبعدتاه عن دائرة المنافسة مؤقتا.

ويتنافس الرفاع الشرقي الثامن (8 نقاط) مع المالكية السابع (9 نقاط) للدخول الى منطقة الأمان بين فرق الوسط، ويتصارع الحالة التاسع (6 نقاط) مع البحرين العاشر الاخير (5 نقاط) لتحقيق نقاط المباراة، خصوصا البحرين الذي ما زال يبحث عن فوزه الأول في المسابقة بعد خمس تعادلات وثلاث هزائم.