المغرب يقر حزمة اجراءات لاسناد انتاج القمح المحلي

محصول قياسي في الطريق

الرباط - أعلنت الحكومة المغربية الثلاثاء عدة إجراءات تتضمن منح مزايا للإنتاج المحلي من أجل زيادته وسط انخفاض الأسعار العالمية.

وقالت وزارة الاقتصاد والمالية ووزارة الفلاحة والصيد البحري إن الاجراءات تشمل دعما ثابتا قدره عشرة دراهم لكل مئة كيلوجرام من القمح للمطاحن التي تختار القمح المحلي بدلا من المستورد.

وتتضمن منحة تخزين بمقدار درهمين لكل مئة كيلوغرام لوكالات التخزين كل 15 يوما.

واعتمدت الحكومة سعرا مرجعيا للقمح اللين ذي الجودة المرجعية 280 درهما لكل مئة كيلوغرام.

وتسري هذه الاجراءات لموسم حصاد القمح بين 15 مايو/أيار وحتى 15 أكتوبر/تشرين الأول.

وفي ابريل/نيسان رفعت الحكومة الضريبة الجمركية علي واردات القمح اللين إلى 135 بالمئة حتى 31 ديسمبر/كانون الأول وهو أعلى مستوى في سنوات وذلك بفضل محصول قوي بلغ 10.2 مليون طن إلى جانب انخفاض الأسعار العالمية.

وكان وزير الفلاحة والصيد البحري المغربي عزيز أخنوش اعلن في ابريل/نيسان عن محصول حبوب قياسي في الموسم الحالي، إذ ينتظر أن يصل إلى 102 مليون قنطار.

وقال إن محصول الحبوب في الموسم الحالي سيرتفع بنسبة 203 بالمئة، مقارنة بالموسم الذي سبقه.

وتوقع الوزير أن يتوزع المحصول بين 49.4 مليون قنطار من القمح اللين، و28.9 مليون قنطار من الشعير و23.3 مليون قنطار من القمح الصلب.

وتراجع إجمالي محصول الحبوب في العام 2016 إلى 33.5 مليون قنطار بعد موجة جفاف لم يشهدها المغرب منذ ثلاثة عقود.