المشروبات الكحولية تسبب السرطان

ارتفاع استهلاك الكحول يزيد مخاطر السرطان

لندن - قال باحثون انه بالاضافة الى التدخين والعدوى المزمنة فان ادمان المشروبات الكحولية سبب مهم لعدة انواع من السرطان.
ويزيد الافراط في تناول الكحوليات مخاطر الاصابة بسرطان الفم والحنجرة والمريء والكبد والقولون والثدي. وربما يكون له ايضا صلة بسرطان البنكرياس والرئة.
وقال الدكتور باولو بوفيتا من الوكالة الدولية لابحاث السرطان في ليون بفرنسا "هناك تهوين لدور الكحوليات كسبب للسرطان في عدة اجزاء من العالم."
واضاف قائلا "نسبة ضخمة من السرطان اليوم تنتج عن تعاطي الكحوليات ويتزايد هذا في مناطق كثيرة خاصة في شرق اسيا واوروبا الشرقية."
ووجد بوفيتا وميا هاشيبي اللذان راجعا بحثا حول العلاقة بين الكحوليات والسرطان انه كلما زاد استهلاك الكحول ارتفعت مخاطر الاصابة بالسرطان.
ووجد العلماء ان الامراض المرتبطة بالكحوليات تمثل مشكلة مهمة في وسط وشرق اوروبا.
وقال بوفيتا "من المرجح ان الكحول هو العامل الرئيسي المسؤول عن المخاطر المرتفعة للاصابة بالسرطان في الرأس والرقبة المسجل في بلدان مختلفة لاسيما في وسط وشرق اوروبا."
ومن غير الواضح بالضبط كيف يزيد الكحول من احتمال الاصابة بالسرطان لكن الحساسية الجينية تعد عنصرا مهما.
وقال بوفيتا "في ضوء العلاقة بين تعاطي الكحوليات ومخاطر الاصابة بالسرطان فان كبح الافراط في تناول المشروبات الكحولية يظل الهدف الرئيسي لكبح السرطان.