المال يزيد من القدرة على التركيز!

حفنة من اوراق النقد كفيلة بانعاش الذاكرة

واشنطن - يبدو أن المال مهم في جميع نواحي الحياة، وحتى في درجة الانتباه والتركيز اللازمة لاداء عمل ما.
هذا ما اكتشفه العلماء في جامعة ولاية نيويورك الأميركية.
فقد بينت دراسة عن درجة الاستجابة للاصوات المرتفعة نشرتها مجلة "الفسيولوجيا النفسية" أن المشاركين في الدراسة أظهروا استجابات جسدية مختلفة للضجيج العالي عندما حصلوا على مبلغ من المال لقاء تتبعهم للأصوات والنغمات التي يتم التشويش عليها من أصوات الضجيج.
وقام الباحثون بمتابعة 43 طالبا جامعيا، تم إعطاء كل منهم خمسة دولارات للمشاركة في الدراسة. وأعطي 22 منهم 21 دولاراً اعتمادا على أدائهم في المهمة الموكلة لهم ووضعهم في غرفة موسيقية ذات ضجيج عال، واستخدام أقطاب كهربائية تقيس حجم وقوة تطرف العيون عند كل شخص كاستجابة للصوت العالي فيعطي توضيحا عن مدى انتباه كل طالب. وطلب منهم بعدها الاستماع لسلسلة من النغمات وعدّ النغمات غير العادية من نسق معين وإهمال النغمات الأخرى.
ولاحظ هؤلاء أن المتطوعين الذين حصلوا على المال كانوا أكثر انتباها للأصوات، حيث انخفض لديهم حجم وقوة تطرف العين. وكان أداؤهم أفضل في إهمال الأصوات المطلوب منهم إهمالها، مقارنة بالمتطوعين الذين لم يحصلوا على المال، مما يشير إلى أن الدوافع والعوامل المحفزة تؤثر على مستوى الانتباه.
وكانت البحوث السابقة قد أظهرت أن المهمات الحيوية والمسلية أكثر قدرة على جذب الانتباه من الروتينية. فعلى سبيل المثال كان أداء الأشخاص في المهمات الممتعة جيدا على الرغم من عدم حصولهم على المال.
ويرى العلماء أن هذه الدراسة تقدم طريقة مثالية للبحث في كيفية تفاعل العواطف مع الانتباه مشيرين إلى أن الأطفال المصابين باضطراب فرط النشاط وعجز الانتباه لم يظهروا نفس الانخفاض في قوة التطرف العيني وحجمه خلال أدائهم للمهمات مقارنة مع الأطفال العاديين. (قدس.برس)