الكويت تحتضن 'عصور ما قبل التاريخ في الوطن العربي'

سيناقش طبيعة الاستقرار البشري في المنطقة العربية

الكويت - انطلقت في الكويت، الأربعاء، فعاليات النسخة الثالثة من مؤتمر "عصور ما قبل التاريخ في الوطن العربي"، التي تتواصل لـ 3 أيام.

ووفق وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، افتتح المؤتمر بمكتبة الكويت الوطنية، الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي علي اليوحة.

وفي كلمته الافتتاحية، قال رئيس المؤتمر مدير إدارة الآثار والمتاحف في المجلس الوطني، سلطان الدويش، إن الفعالية تهدف لتسليط مزيد من الضوء على القضايا التاريخية المبهمة والجدلية، وتوفير المزيد من المعلومات العلمية الموثقة حول حقب وأماكن متعددة في خارطة الدول العربية.

وأوضح الدويش أن فعاليات المؤتمر ستكشف العديد من الرؤى الجديدة حول الأزمات التاريخية، والحركة البشرية في مواقع الاستيطان البشري.

كما سيناقش المؤتمر أيضا طبيعة الاستقرار البشري في المنطقة العربية، وصلتها بمناطق جغرافية مجاورة، بينها آسيا الوسطى.

وقال عالم الآثار والإنثروبولوجيا (علم الإنسان) الأردني، الدكتور زيدان كفافي، إن "المكتشفات الأثرية في وطننا الممتد بين قارتي آسيا وإفريقيا، تدل على أن الخطوات الأولى للإنسان كانت في إفريقيا، وأن وصوله إلى مرحلة حياتية متقدمة كانت في المشرق العربي".

وأضاف أن الإنسان الذي عاش على الأرض العربية، خلال عصور ما قبل التاريخ، لم يكن مستفيدًا من البيئة التي عاش بها فقط، بل طوّعها باختراعه مجموعة من الأدوات والأواني، مثلما طوع البحر بصناعة القوارب.

واستضافت مصر الدورتين السابقتين للمؤتمر في القاهرة عام 2013، والإسكندرية عام 2015، وفق المصدر نفسه.