الكويتيون ينتخبون آخر مجلس بلدي دون مشاركة النساء

على النساء الانتظار حتى العام 2007

الكويت - توجه الناخبون الكويتيون الخميس الى صناديق الاقتراع لانتخاب اعضاء المجلس البلدي الكويتي الذي يضم 16 عضوا عن الدوائر العشر في الكويت.
وتعد هذه آخر مرة لا تشارك فيها النساء في الانتخابات بعد ان منحهن البرلمان حقوقهن السياسية في التصويت والترشح بعد تعديل القانون في 16 ايار/مايو.
وسيكون على الكويتيات انتظار الانتخابات التشريعية المقبلة التي ستنظم في تموز/يوليو 2007 لممارسة حقهن الانتخابي.
ويتم خلال هذه الانتخابات اختيار عشرة اعضاء بينما يعين امير الكويت الشيخ جابر الاحمد الصباح الاعضاء الستة الباقين في المجلس لولاية من اربع سنوات.
وذكرت وسائل الاعلام الكويتية ان الحكومة تنوي تعيين ثلاث نساء في المجلس لاول مرة منذ انشاء المجلس قبل ثلاثة عقود.
وكان رئيس الوزراء الشيخ صباح الاحمد الصباح الليبرالي الميول، قد اعلن عقب تعديل الدستور انه ينوي ترشيح امرأة في منصب وزيرة في الحكومة المؤلفة من 16 وزيرا.
ولا يزال منصب وزير الصحة شاغرا منذ استقاله الوزير محمد الجارالله مطلع نيسان/ابريل الماضي.
ورغم ان مدة ولاية المجلس هي اربع سنوات الا ان هذه الانتخابات هي الاولى منذ عام 1999 بعد تعليق الانتخابات عامين فيما كان البرلمان يصادق على قانون جديد لانتخابات المجالس البلدية.
ويجب ان يكون المرشحون كويتيين لا تقل اعمارهم عن ثلاثين عاما في يوم الاقتراع ويعرفون القراءة والكتابة باللغة العربية ومن ليس لهم سجل جنائي.
وتنظم الانتخابات البلدية المقبلة في 2009.