القيادة المركزية تقر بالقصف والبنتاغون ينفي

منطقة شعبية لتصليح السيارات

قاعدة السيلية (قطر) وواشنطن - اقرت القيادة المركزية الاميركية في قطر بانها وجهت الاربعاء ضربات لبغداد قد تكون تسببت في مقتل مدنيين، وذلك بعد استشهاد 14 شخصا في قصف استهدف حيا شعبيا في العاصمة العراقية.
واصدرت القيادة المركزية مساء الاربعاء بيانا بعنوان "قوات التحالف تضرب قاذفات صواريخ في بغداد: احتمال سقوط ضحايا مدنيين".
وجاء في البيان ان "طائرات التحالف استخدمت ذخائر موجهة بدقة لاستهداف تسعة صواريخ ارض ارض عراقية في بغداد حوالي الساعة 8:00 ت غ. الصواريخ والقاذفات كانت موضوعة في منطقة سكنية".
واستنادا الى مسؤول الدفاع المدني في حي الشعب حيث وقع الهجوم شمال بغداد فان هذا الهجوم وقع حوالي الساعة 11:30 بالتوقيت المحلي (8:30 ت غ).
لكن الجنرال الاميركي ستانلي ماكريستال قال ان الحي العراقي لم يستهدفه الجيش الاميركي وقد يكون اصيب بنيران دفاعات جوية عراقية اخطأت هدفها.
وقال الجنرال ماكريستال المسؤول في وزارة الدفاع خلال مؤتمر صحافي "لم نضرب اي هدف في محيط حي الشعب" موضحا انه لا يمكنه ان يؤكد ما اذا كانت الصواريخ التي تسببت بمقتل مدنيين في هذا الحي الشعبي هي اميركية او من الدفاعات الجوية العراقية.