القوات العراقية تتسلم قاعدة بريطانية في البصرة

الانسحاب هو الحل

البصرة (العراق) - سلمت القوات البريطانية الثلاثاء قاعدة عسكرية اتخذتها مقرا لها منذ الغزو عام 2003 الى القوات العراقية وسط مراسم رسمية عسكرية.
وافاد مراسل صحفي انه "تم تسليم قاعدة الساعي التي كانت مبنى محافظة البصرة وسط المدينة ابان النظام السابق الى قوات الجيش العراقي وقد انزل العلم البريطاني ورفع العلم العراقي مكانه".
وقال محافظ البصرة محمد مصبح الوائلي في كلمة القاها خلال عملية التسليم التي حضرها عدد من المسؤولين المحليين والعسكريين العراقيين "انه يوم سعيد لسكان البصرة انها خطوة اولى لتسليم الملف الامني كاملا الى القوات العراقية هنا" مؤكدا "نحن قادرون على حمايتها".
وكان الجيش البريطاني اعلن في 12 الشهر الجاري ان قوة عراقية رفعت علم بلادها فوق احد مقراته في البصرة ضمن الاستعدادات الجارية لتوليها المسؤوليات الامنية.
واضاف ان مفرزة من الفرقة العاشرة في الجيش العراقي انضمت الى القوة البريطانية المتركزة في فندق شط العرب الذي يتعرض لهجمات متكررة بواسطة الهاون.
وكان المتحدث باسم الجيش الميجور ديفيد جل قال ان "اولى طلائع الفرقة العاشرة وصلت الاسبوع الماضي ورفعت العلم العراقي فوق فندق شط العرب".
وكان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير اعلن سحب 1600 جندي خلال الاشهر المقبلة لينخفض بذلك عدد القوات من 7100 الى 5500 جندي.