القوات الاميركية تعتقل مزبان خضر هادي

الاعتقال جرى يوم الخميس

واشنطن - افادت صحيفة "واشنطن بوست" السبت انه تم اعتقال المسؤول الثامن عشر في النظام العراقي برئاسة صدام حسين وهو مزبان خضر هادي وانه بين ايدي التحالف الاميركي البريطاني.
ويحتل هذا العضو السابق في مجلس قيادة الثورة وهي اعلى هيئة قيادية في الحكومة العراقية السابقة، الرقم 41 في اللائحة التي اعدتها الولايات المتحدة من 55 شخصية مطلوبة لنظام صدام حسين.
واكدت الصحيفة استنادا لمصادر عسكرية اميركية انه اعتقل الخميس في بغداد.
وقالت "واشنطن بوست" ان مزبان خضر هادي كان من مقربي صدام حسين طوال عشرين سنة وقد عين السنة الماضية مسؤولا عسكريا على محافظتي كربلاء والنجف وقلد وساما لما قدمه من خدمات خلال حرب الخليج 1991 وخلال الانتفاضة الشيعية التي تلتها.
وباعتقاله يرتفع عدد المسؤولين السابقين في النظام العراق والمطلوبين لدى الاميركيين الى 18 شخصا وقتل التاسع عشر.
وكانت القيادة الاميركية الوسطى اعلنت الجمعة انها القت القبض على اثنين من ابرز المسؤولين في النظام العراقي السابق الذين تلاحقهم الولايات المتحدة.
والمسؤولان هما نائب رئيس الوزراء وزير التصنيع العسكري عبد التواب ملا حويش ونائب الرئيس طه محي الدين معروف حسب ما جاء في بيان صادر عن القيادة الاميركية لم يوضح الظروف التي ادت الى اعتقالهما.
وطه محي الدين معروف وعبد التواب ملا حويش هما الرقم 42 و16 على القائمة الاميركية للشخصيات العراقية المطلوبة في نظام صدام حسين السابق.