القذافي: مشروع الاتحاد المتوسطي يتعرض للاجهاض والموت

القذافي: الثوب يجب ان يفصلة الطرفان

طرابلس - توقع الزعيم الليبي معمر القذافي الجمعة ان يتعرض مشروع الاتحاد المتوسطي الذي يدعو اليه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الى "الاجهاض والموت اذا سار في منحى مسيرة برشلونة".
وقال القذافي "ان مبادرة الرئيس ساركوزي تستحق التأييد وقد تحمست لها جدا بدوري الا ان الفكرة تتعرض على ما يبدو للاجهاض او التمييع وقد تسير في نفس المنحى الذي سارت فيه مسيرة برشلونة التي فشلت وماتت رغم انها لم تدفن".
واعتبر الزعيم الليبي ان هناك "تجاهلا واضحا لارادة وصوت الجنوب" موضحا ان "الثوب يجب ان يفصلة الطرفان لنفسيهما والذي نراه الان ونسمعه ان طرفا واحدا يفصل الثوب وعلى الطرف الاخر ان يلبسة".
واوضح انه "لكي تنجح هذه المبادرة ينبغي ان تؤسس على التعاون المادي والشراكة في المنافع المادية للبحر المتوسط التي هي ملك للمطلين عليه فقط ... وان تقتصر فقط على الدول الاوروبية والدول الافريقية المطلة على البحر المتوسط لتكون حلقة وصل بين القارتين والا تكرر نموذج برشلونة الميت".
وقد اتفقت دول الاتحاد الاوروبي الـ27 الجمعة على اطلاق مشروع "الاتحاد من اجل المتوسط" الذي قدمته فرنسا ويهدف الى اعطاء دفع جديد لعملية برشلونة التي اطلقت في 1995 لخلق شراكة بين الاتحاد الاوروبي ودول جنوب المتوسط.
وكانت الرئاسة الفرنسية اعلنت ان الزعيم الليبي معمر القذافي اعرب عن "تأييده التام" لمشروع الاتحاد المتوسطي اثناء لقاء مع ساركوزي خلال زيارته الى فرنسا في كانون الاول/ديسمبر الماضي.