القبض على رئيس وزراء مرسي قبيل هروبه للسودان

أغلب قيادات الإخوان باتوا في قبضة القضاء..

القاهرة - قالت وزارة الداخلية المصرية إن الشرطة ألقت القبض الثلاثاء على رئيس الوزراء السابق هشام قنديل تنفيذا لحكم قضائي نهائي صدر عليه بالحبس سنة.

وكان قنديل رئيسا للوزراء في عهد الرئيس الإسلامي محمد مرسي الذي عزلته قيادة الجيش في يوليو تموز بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن الشرطة ألقت القبض على قنديل "فى أحد الدروب الجبلية برفقة أحد المهربين أثناء محاولته الهروب إلى دولة السودان".

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية لموقع إلكتروني لصحيفة الأهرام إن الشرطة ألقت القبض على رئيس الوزراء السابق على الطريق المؤدي إلى محافظة الفيوم التي تقع جنوب غربي القاهرة.

وكانت محكمة جنح حكمت بحبس قنديل سنة وعزله من منصبه لامتناعه عن تنفيذ حكم بإلغاء بيع إحدى شركات القطاع العام. وأيدت المحكمة الأعلى درجة الحكم في سبتمبر أيلول وكان قد ترك المنصب بعد عزل مرسي.

ونادرا ما نفذت أي من الحكومات المصرية المتعاقبة حكما بحبس مسؤول وعزله من المنصب عقابا له على الامتناع عن تنفيذ حكم قضائي.

وقال مصدر قضائي طلب ألا ينشر اسمه إن النيابة العامة تبحث توجيه تهمة التستر على هارب من تنفيذ حكم قضائي للشخص الذي كان يرافق قنديل.